كنوز نت - بقلم : شاكر فريد حسن


 وجع



يؤلمني هذا الصمت
يوجعني هذا الحزن
والعنف المتفاقم في
مجتمعي
وجرائم ما يسمى بـ " الشرف " !!
ما زالت روح القبيلة تنخر فينا
وصرخة إسراء غريب تدوّي
في أرجاء الوطن وكل المعمورة
فهل عادت الجاهلية
وعاد معها وأد البنات ؟!
أين أيام الوصل بالأندلس

وأين قيم الماضي ؟!
كل شيء تغير
وأصبح الوضع ليس على
ما يرام
وهذا المطر من ذلك الغيم
الكل يصرخ
والآذان صماء
ولا احد يسمع !
فمتى تهبّ نسائم الحب
ويعبق عطر المحبة
في بساتين الحياة ..؟؟
...