كنوز نت - قلنسوة


قائد سلطة الإطفاء والإنقاذ الجنرال ديدي سيمحي يزور بلدية قلنسوة ويلتقي برئيسها عبد الباسط سلامة

الاتفاق على إقامة نقطة إطفاء لخدمة أهالي المدينة والمنطقة


بيان صادر عن مكتب كايد ظاهر، الناطق الرسمي باسم سلطة الإطفاء والإنقاذ للمجتمع العربي-

زار قائد سلطة الإطفاء والإنقاذ الجنرال ديدي سيمحي مدينة قلنسوة، يرافقه وفد من سلطة الإطفاء والإنقاذ تضمنه مسؤولين وضباط من لواء المركز ومستشاره للشؤون العربية كايد ظاهر. حيث تمّ استقبال الوفد في البلدية والتقى برئيسها الشيخ عبد الباسط سلامة، وذلك بحضور عدد من المسؤولين ورؤساء الأقسام في البلدية.

الشيخ سلامة رحّب بالوفد الزائر، وأعرب عن سعادته باستقبال قائد سلطة الإطفاء والإنقاذ في قلنسوة. وعرض سلامة خلال الجلسة معطيات حول قلنسوة والمنطقة، مشددًا على اهمية وجود محطة إطفاء في المنطقة لمنح خدمة أفضل وبشكل أسرع للمواطنين في منطقة المثلث الجنوبي.


من جهته، أكّد الجنرال سيمحي على أنّه "منذ استلام منصبه قبل نحو 3 سنوات بدأ بثورة تغيير في جهاز سلطة الإطفاء والإنقاذ، ووضع البلدات العربية على سلم الأولويات، من أجل رفع الوعي بين أوساط المجتمع العربي، إلى جانب تحسين وتنجيع الخدمات المقدمة". وأشار سيمحي إلى أنّ مشروع إقامة المزيد من محطات الإطفاء في البلدات العربية مستمر، وستتم دراسة الإمكانيات المتاحة لإقامة محطة جديدة في منطقة المثلث الجنوبي.

كايد ظاهر، مستشار قائد سلطة الإطفاء والإنقاذ، شكر رئيس بلدية قلنسوة على حسن الاستقبال، مؤكدًا على استمرار التعاون مع السلطات المحلية العربية لما فيه مصلحة للمواطنين من اجل الحفاظ على الحياة والممتلكات. مشيرا إلى أنّ:"هذه الجلسة جاءت من أجل الاستماع الى متطلبات قلنسوة والمنطقة ومن أجل التباحث في طرق التعاون والمباشرة بإقامة نشاطات وفعاليات مختلفة لسلطة الإطفاء والإنقاذ في المدينة من أجل رفع الوعي والإرشاد وبالتالي حماية حياة المواطنين وممتلكاتهم". وأوضح ظاهر أنّه:"تمّ الاتفاق خلال الجلسة على إقامة نقطة إطفاء لخدمة أهالي المدينة والمنطقة".