كنوز نت - مواقع

التجمع يصوت بأغلبية للإنضمام الى القائمة المشتركة​ 

 صوت اعضاء حزب التجمع الوطني الديموقراطي مساء الاحد، بأغلبية ساحقة ومعارضة عضوين من أجل الإنضمام الى القائمة المشتركة وخوض الانتخابات في قائمة واحدة مع الجبهة والاسلامية والعربية للتغيير. 

وقد صوت مع قرار الانضمام 26 عضو وامتنع واحد وعارض واحد.

 وعليه فإنّ ترتيب المقاعد الأربعة الأولى سيكون على النحو التالي: أيمن عودة في المقعد الأول رئيسًا للقائمة، د. مطانس الشحادة في الثاني،د. أحمد طيبي . في الثالث ورئيساً للكتلة ، ود. منصور عبّاس رابعًا. أمّا تقسيم المقاعد من 1 الى 16 فقد بقي كما اقرته لجنة الوفاق.

*مركزية التجمّع تقرّر خوض الانتخابات ضمن القائمة المشتركة وتعلن عن ضرورة تعزيز المشتركة كمشروع سياسي*

قرّرت اللجنة المركزية للتجمع الوطني الديمقراطي، مساء اليوم الأحد، خوض انتخابات الكنيست القادمة ضمن القائمة المشتركة بناء على نتائج الاتصالات الحثيثة التي جرت مؤخرا بين مركبات المشتركة والتي انتهت إلى تعديل المقترح الأولي الذي رفضه التجمع. 
وجاء في قرار اللجنة المركزية أن القبول يأتي رغم تلخيص المركزية بأن التركيبة الجديدة لا تعكس قوة التجمع أو مكانته السياسية. واستند قرار اللجنة المركزية إلى اعتبارات عدة، أهمها ضرورة زيادة التمثيل البرلماني العربي في إطار وحدوي يعبر عن رغبة أغلبية أبناء شعبنا في الداخل، في ظل استهداف العمل السياسي الوطني والحزبي في الداخل، ومحاولة نزع الشرعية عن الأحزاب الوطنية من قبل المؤسسة الإسرائيلية، السياسية والأمنية، في موازاة السعي المحموم لإسرائيل وإدارة ترامب لتصفية الحقوق الوطنية والجماعية للشعب الفلسطيني بما فيهم فلسطينيي الداخل. 
وشددت مركزية التجمع على ضرورة تعزيز المشتركة كمشروع وطني لتنظيم العمل السياسي العربي في الداخل على أسس وطنية وديمقراطية. كما أعلنت عن المرحلة المقبلة كمرحلة مراجعة سياسية وتنظيمية شاملة وجذرية للتجمع، لضمان مكانته كتيار قيادي ومركزي في المشهد السياسي في الداخل.