كنوز نت - مكان الاخبار


أييلت شاكيد تعلن ترؤسها لحزب اليمين الجديد



اعلنت الوزيرة السابقة ايليت شاكيد انها ستترأس حزب اليمين الجديد في الانتخابات للكنيست القادمة . جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقدته الوزيرة السابقة شاكيد في تل ابيب مساء اليوم
ودعا الرئيس السابق للحزب نفتالي بينيت خلال هذا المؤتمر جميع الاحزاب اليمينية الى الانضمام الى كتلة موحدة برئاسة شاكيد.
وقال بينيت انه يضع الاعتبارات الشخصية جانبا معربا عن قناعته بان شاكيد ستقود الحزب الى انجازات كبيرة.



وبدوره قال رئيس اتحاد احزاب اليمين رافي بيريتس انه يدعو شاكيد وبينيت الى التفاوض حول تشكي كتلة موحدة .
وتسعى شاكيد الى خوض الانتخابات مع اتحاد أحزاب اليمين برئاسة رافي بيرتس وسط جهود يبذلها رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو لمنع هذه الوحدة خشية ان ينتزع أصواتا من حزب الليكود.
استطلاع يشير الى احتمال حصول تحالف يميني على 13 مقعدا
هذا ويشير استطلاع للراي العام نشرته القناة ال 12 المتلفزة مساء اليوم ان تحالفا بين اليمين الجديد واتحاد أحزاب اليمين سيحصل على 13 مقعدا لو أجريت الانتخابات العامة اليوم فيما يحصل الليكود على 29 مقعدا وكاحول لافان على 28 مقعدا.
ادارة حزب العمل تصادق على الاتفاق مع "غيشر"

هذا واقرت إدارة حزب العمل اليوم خوض الانتخابات القادمة مع حزب غيشير برئاسة اورلي ليفي ابيكاسيس. وينص الاتفاق الموقع بين الحزبين على تخصيص المكان الثاني في القائمة المشتركة للسيدة ليفي ابيكاسيس بعد رئيس حزب العمل عمير بيرتس. كما يتم تخصيص الأماكن ال 7 وال10 وال 14 وال 17 وال 20 في هذه القائمة لحزب غيشير.
ومن المقرر ان يلتئم مؤتمر حزب العمل الأسبوع القادم للمصادقة على الاتفاق.

نتنياهو يدخل على خط المفاوضات بين أحزاب اليمين




يمارس رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ضغوطا على رئيس حزب اتحاد أحزاب اليمين رافي بيرتس، لإقناعه بعدم التخلي عن رئاسة الاتحاد لصالح شاكيد. وقد اتصل نتانياهو مع بيرتس عدة مرات امس وقال له إنه لا يمكن معرفة الشخصية التي ستوصي بها شاكيد لرئاسة الوزراء المقبلة، مما قد يمنع تشكيل حكومة يمين. وتعقيبا على ذلك قال نتانياهو إنه لا يتدخل حاليا بمجريات الأمور في أحزاب اليمين، لكنه وعند الضرورة سيفعل ذلك لمنع اهدار الأصوات.
الى ذلك يستدل من استطلاع للراي أجرته القناة المتلفزة الحادية عشرة، ان حزب اليمين الجديد برئاسة شاكيد سيحصل على ثمانية مقاعد لو أجريت الانتخابات اليوم، مقابل أربعة مقاعد لاتحاد أحزاب اليمين. وسيحصل تحالف العمل - غيشر على ثمانية مقاعد.