كنوز نت - اللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية العربية



توفير حاميات (ملاجئ) متنقلة للقرى غير المعترف بها في منطقة النقب.


اللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية العربية: الحكومة تستمر بنهج التهميش تجاه العرب بعدم توفير مساحات آمنة لسكان القرى غير المعترف بها في النقب.

اللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية العربية والهيئة العربية للطوارئ تتابع بشكل مكثف الوضع غير الآمن الذي يعاني منه أهالي القرى غير المعترف بها في النقب، ومنذ اليوم الأول قمنا بالتوجه للمكاتب الحكومية والجبهة الداخلية برسائل رسمية لتوفير مساحات آمنة تضمن حماية أهالينا في النقب في ظل غياب أنظمة الإنذار والملاجئ والتي تعتبر حقا أساسيا في حالات الطوارئ. 
للأسف تحرك الجهات الحكومية باختلافها يكاد لا يذكر، وصولا لنصب حاميات غير آمنة وغير مسقوفة بإجراء قد يعرض الأطفال والعائلات للخطر. 


في الأيام الأخيرة وبتعاون ما بين اللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية العربية ومؤسسة "أجيك - معهد النقب" التي تشارك في إدارة عمل الهيئة العربية للطوارئ في النقب بالتعاون مع مؤسسات وجمعيات مختلفة وبالتنسيق مع المجلس الإقليمي للقرى غير المعترف بها، تم توفير حاميات متنقلة أكثر أمنا، من خلال جمع تبرعات، وتوزيع الحاميات على مناطق مختلفة في القرى غير المعترف بها في النقب. 
جاري العمل على توفير المزيد من الحاميات المتنقلة خلال الأيام القادمة. 
بالإضافة لتوفير حاميات متنقلة أخرى من قبل جمعيات ومؤسسات مختلفة.

يذكر أن هذه الحاميات المتنقلة ليست الحل الأمثل للوضع القائم وغير متوفرة لجميع المناطق.
سيستمر العمل بالضغط المكثف مقابل الجهات الحكومية والجبهة الداخلية لتوفير الحل الأمثل لضمان أمن وسلامة أهلنا في القرى غير المعترف بها في النقب. 

اللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية العربية. 
مؤسسة "أجيك - معهد النقب".
الهيئة العربية للطوارئ.