كنوز نت - المكتب الإعلامي الناطق بلسان وزارة الصحّة في المجتمع العربي



تشكيل لجان استشارية بصناديق المرضى لفخص المتعافين


كنوز نت - أوعزت وزارة الصحة إلى صناديق المرضى بتشكيل لجان استشارية، ابتداء من 08.11.21 لمعالجة طلبات الإعتراف بالحالات الخاصة التي لم يعترف بها حتى اليوم كـ"متعافية من الكورونا"*

وستقوم لجان الإستثناءات في صنادق المرضى أيضًا بفحص منح شهادة متعاف حتّى لمن لا يستوفي الشروط المذكورة في "إجراء المتعافي".
القرار الجديد يفصّل الحالات التي يتم الاعتراف بها بالمريض كمتعاف وفقًا لاعتبارات لجنة الاستثناءات (شرط الدمج بين فحص مخبري جزئي ووجود شكوك بالإصابة بالمرض)

فيما يلي ملخّص التوجيهات:

  • أ‌. إبراز فحص مخبري
• على طالب الاعتراف إبراز فحص أنتيچين أجري في محطة مراقبة تابعة لوزارة الصحة (ليس فحصًا منزليًا) أو فحص PCR نتيجته إيجابية حدّية (غير قاطعة).
أو
• فحص وبائي إيجابي عادي (لدى أشخاص غير متطعّمين أو أنتي N لأشخاص متطعّمين). بحال أجري الفحص خارج البلاد، يجب إجراؤه ثانية في البلاد.

  • ب‌. سجلّ سريري مشكوك فيه
• بحال توجّه طالب الاعتراف للطبيب المعالج في صندوق المرضى وهو يعاني من أعراض واضحة لفيروس كورونا خلال 14 يوما من موعد الفحص (أنتيچين أو PCR نتيجته إيجابية حدّية (غير قاطعة)
بحال وجود أي شك، ستطلب لجنة الاستثناءات إجراء فحص وبائي عادي (لدى شخص غير متطعّم) أو فحص وبائي أنتي N (لدى شخص تلقّى أي تطعيم). تعطى شهادة التعافي عند تلقّي النتيجة الإيجابية.
يتحمّل صندوق المرضى تكلفة تمويل الفحص الوبائي من نوع أنتي N فقط بحال قامت لجنة الاستثناءات بتوجيه المريض لإجرائه. في حالات أخرى، يتحمّل المريض نفسه تكلفة الفحص.

كل صندوق مرضى مسؤول عن نشر الأنظمة لمؤمّنيها وطريقة عمل لجنة الإستثناءات، وكذلك طرق الاتصال لتقديم طلبات للجنة.
كما أقيمت لجنة استثناءات عليا في وزارة الصحّة، لمساعدة اللجان الأخرى في صناديق المرضى، وستعالج الطلبات الخاصّة التي تصل إليها عن طريق صناديق المرضى، كما يمكنها الإجابة عن استفسارات الأشخاص الذين لا يتبعون لأي صندوق مرضى (بمن فيهم الأكاديميون، السياح، المتواجدون في البلاد ممّن لا مكانة لهم وغيرهم).