كنوز نت - غزة

شهيد وإصابات بعضها خطيرة على حدود غزة


كنوز نت - غزة- استشهد الشاب أحمد مصطفى صالح (26 عامًا)، مساء اليوم الخميس، وأصيب عدد من الشبان بعضهم بحالة خطيرة جراء قمع قوات من الجيش الإسرائيلي، لفعاليات “الإرباك الليلي” على حدود قطاع غزة، والتي تجري لليوم السادس على التوالي.

وأفاد مصدر طبي ، أن الشاب صالح أصيب بجروح حرجة جراء إطلاق النار عليه من قبل قناص إسرائيلي ما أدى لإصابته في البطن، وحاول الأطباء إنقاذ حياته إلا أنه استشهد.

وأشارت مصادر طبية، أن عددًا من الشبان أصيبوا بجروح خلال فعاليات “الإرباك الليلي” على طول حدود قطاع غزة، مشيرةً إلى أن بعضهم بحالة خطيرة، إحداها شرق رفح وأخرى شرق المنطقة الوسطى.
وأصيب العديد من المتظاهرين بالرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز.

ووفقًا لشهود عيان، فإن قوات الجيش الاسرائيلي استخدمت مجددًا طائرات “كواد كابتر” الصغيرة بدون طيار لإلقاء قنابل الغاز تجاه المتظاهرين.

وتجمع المئات من الشبان على طول الحدود ضمن فعاليات تهدف للضغط  لكسر الحصار عن قطاع غزة.