كنوز نت - رجاء بشارات

د. بن آفي يحاضر أمام شباب كفركما عن أضرار التدخين

  • قدّم د. روني بن آفي - مدير وحدة جراحة الصدر والرئتين في المركز الطبيّ باده - بوريا، محاضرة للشباب في قرية كفركما عن أضرار التدخين.



كنوز نت - قدِم د. روني بن آفي - مدير وحدة جراحة الصدر والرئتين يوم الخميس الموافق 5.8.2021 إلى قرية كفركما لتقديم محاضرة أمام 30 شابًا وشابًا في صفوف الثامن - الرابع عشر، والتي تمحورت حول أضرار التدخين. وقد نُظمت المحاضرة بمساعدة كوزيتا ليفاي - المفتشّة المسؤولة عن الأمراض الوبائية في المركز الطبيّ وجمعي “أدام” (جمعية شركسية تُعنى برعاية المرضى).

في محاضرته تطرّق د. بن آفي بالتفصيل للأضرار الصحية التي يتسببها تدخين السجائر، الأرجيلة، والسجائر الالكترونية. وشدد بن آفي على الخطر الكامن في الإدمان على التدخين. “سن المراهقة هو سن حسّاس وعرضة لبدء التدخين، حينما تتحوّل “مجرد تجربة” في صفوف أبناء الشبيبة لإدمان بسرعة.
 لا بد من أن نشير الى أنه حتى سن 25 لا يزال الدماغ في مرحلة النمو، والكثير من المراهقين قد يدمنون بسهولة أكبر من الراشدين في هذه الأعمار. الانكشاف على النيكوتين بسن لا يزال فيه الدماغ في مرحلة نمو، قد تؤدي إلى ايذاء نموّه السليم وقد تؤذي الأداء الدماغيّ والمعرفيّ، والقدرة على التعلم وتؤذي الذاكرة، وتتسبب بظواهر كاضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط، الاندفاعية، وتغييرات مزاجية”.