كنوز نت - القدس

الشرطة الاسرائيلية : اعتقال عدة شبان من القدس


كنوز نت - احتجزت الشرطة الاسرائيلية  العشرات من الشبان والفتية عند باب الأسباط، فور خروجهم من الأقصى، وقامت بتصويرهم وتصوير هواتفهم الشخصية بعد توقيفهم لأكثر من نصف ساعة.

وقال محامي مركز معلومات وادي حلوة-القدس فراس الجبريني، أن القوات اعتقلت أكثر من 10 فلسطينيين من ساحات الأقصى، وحولتهم للتحقيق في مركز شرطة القشلة في القدس القديمة.

ويشار انه فور انتهاء صلاة الجمعة، انطلقت مسيرة حاشدة في ساحات الاقصى، ورفعت الاعلام الفلسطيينة.


  • وجاء في بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة اسرائيل للاعلام العربي:


 شرطة إسرائيل ستُحيل كل من ينهج بالعنف ويمس برجال الشرطة الذين يعملون على ضمان النظام العام في مدينة اورشليم القدس. في الوقت نفسه, تواصل الشرطة إجراءات مختلفة لتحديد هوية مثيري الشغب العنيفين وأولئك الذين يضرون بأمن وسلامة الجمهور

 تعمل قوات الشرطة وحرس الحدود الآن على تحديد مكان مثيري الشغب الذين شاركوا في أعمال الشغب مع نهاية الصلوات في الحرم القدسي، والتي تم خلالها مهاجمة افراد الشرطة، وإلقاء الحجارة، وزجاجة حارقة، وإلقاء أغراض اخرى على قوات الشرطة العاملة في المكان.

 في الساعة الماضية، القت الشرطة القبض على 16 مشتبهاً, 12 منهم يشتبه بقيامهم باعمال شغب في الحرم القدسي بعد ظهر اليوم، والباقي في جميع أنحاء شرقي مدينة اورشليم القدس, حيث تم ضبط أدوات هجومية مختلفة بحوزتهم منها سلاسل حديدية وادوات حادة ، وأعلام تم استخدامها أثناء سفرهم.

 خلال انشطة القوات, لاحظوا سيارة يرفع مسافريها رموز وطنية. حيث رفض السائق توقيف سيارته بناءًا على طلب افراد الشرطة وبدأ بالفرار حتى تم توقيفه مع نهاية مطاردة ثم بدأ بمهاجمة افراد الشرطة الذين تمكنوا من القاء القبض عليه وتكبيله. بفضل تحقيق موضوعي وسريع، تم تحديد هوية مشتبه به بالقاء زجاجة حارقة في وقت سابق اليوم نحو قوات الشرطة في الحرم القدسي.

 مرفقة صور- شعبة الإعلام