كنوز نت - بقلم كرم الشبطي

في القدس ثورة



في القدس ثورة
نائمة كالطفلة
الصغيرة فينا
في عيوننا هي
أكبر من الحقيقة
ولأنها القدس
تسكننا وحدنا
وإن سألت عنها
سترد السماء
بروح الوحي
للوطن الحر
حب الانسان
حجر المكان
تربية الزمان
يعيدنا لفكرنا
كيف تحملوا
وصابروا
للأسف أنه الخذلان
منا نحن كان
هجرنا وحدتنا
شتتنا شملنا
بات الكيان المغتصب
أكثر وحشية من قبل
وهربنا الى الأمة
نناجي نخاطب نستعطف
لا أحد يسمع صوت القدس
وكأن الآذان فيه لهم وحدهم
تحولت لمجرد شعار واسم رنان
وما أكثر القوائم في الغناء
يتغنوا ويرفعوا صوتهم النشاز
وعينهم على صوت الانتخابات
لا أعلم كيف نبكي عليها

وهل يحق لنا التفاخر فيها
ماذا فعلنا لأجلها
ألم نتركها يتيمة
كما أي مدينة فلسطينية
تهجرنا منها ومن قرانا
لم يميزوا بين اسلامنا ومسيحيتنا
وما زال العدو فيها يدنس كل شيء
يهدم يقتل يأسر ونحن نتفرج ونصمت
مشغولين في تركيبة وترتيب بيتنا
ونسينا أنه ليس لنا هنا وانما هناك
ينتظرنا ما تبقى منه عبر النكبات والنكسات
شكرا لأهلنا في القدس
ذكرونا في تاريخنا المنسي من ويلات الاحتلال
ومهما تنساينا وكذبنا على أنفسنا عبر مراحلنا
لا شيء سينسينا حقنا وهو ارثنا وتراثنا ومستقبلنا
نحلم نحيا
وما الموت غير أنه طريق عبدته آلامنا من جراحنا
دعونا نترك شيء لأجيالنا
نعلمهم كيف نحمي ديارنا
كيف نصون عرضنا وشرفنا
وهذه رسالة لأمة النسيان
كفاكم كذب ومتاجرة علنا
لا يوجد فيكم حر الدماء
وليتكم توقفتم عند ذلك
بل تحالفتم مع الشيطان
وفي النهاية تحملوننا
جمايل المال الملوث
أغرق كرامتنا وبعثرها
نثرها من أشلاء ومعاناة
لن يشعر فيها غير الحر
الغيور من دمه على الدماء
وكان أجمل رد عليهم من الحجر
حامي الهوية والأرض
ولنا فيه حياة وذكريات ثورة
  • بقلم كرم الشبطي