كنوز نت - المكتب الإعلامي الناطق بلسان وزارة الصحّة في المجتمع العربي


  • د. خزيمة خمايسي: التطعيم بجرعة واحدة للمتعافين من "كورونا" ضروري لتنشيط جهاز المناعة


كنوز نت - قالت د. خزيمة خمايسي، المتخصّصة بالأمراض الوبائية والمُعدية في صندوق المرضى العام "كلاليت" بلواء الشمال، إن الهدف من حصول الأشخاص المتعافين على وجبة تطعيم واحدة بعد مرور ثلاثة أشهر على تعافيهم، هو تنشيط جهاز المناعة وإعطاء دفعة للأجسام المضادة التي ثبت أنها تبدأ بالتراجع بعد فترة معينة من إنتاج الجسم لهذه المضادات، لذلك يتوجب على الذين تعافوا من المرض الحصول على هذه الجرعة التي بدأت تعطى لهم منذ مدة.


وأضافت د. خمايسي – أبو سبيه، وهي عضو في اللجنة الاستشارية المعيّنة من قِبل وزارة الصحة لمكافحة وباء "كورونا" في المجتمع العربي: "الأبحاث تفيد- حتى الآن -أن جرعة واحدة كافية لتنشيط جهاز المناعة ومنحه دفعة لمدة تتراوح بين ثلاثة الى ستة أشهر".

وأكدت د. خمايسي أن هناك فئة من الأشخاص الذين لم يجروا فحص "كورونا" ولم تظهر عليهم أعراض المرض، لكن تبين لاحقًا من خلال فحص الأجسام المضادة أن أجسامهم تحتوي عليها، لذلك فإن هذه الفئة تُصنّف مع فئة المتعافين الذين ينبغي عليهم التوجه الى مراكز التطعيم للحصول على الجرعة دون الحاجة لانتظار مدة ثلاثة أشهر، حيث يتعذر تحديد الفترة التي كانوا يحملون فيها الفيروس.

وتجدر الإشارة الى أن الحديث هنا عن الأشخاص الذين تجاوزت أعمارهم سن الـ16، ولا يشمل الأطفال الذين لم يبدأ تطعيمهم بعد.
وحول الأشخاص الذين أصيبوا بالفيروس في الفترة ما بين الجرعتين، أي أنهم حصلوا على جرعة واحدة ثم أصيبوا بالعدوى، قالت د. خزيمة: "إن هؤلاء الأشخاص يحتاجون الى الجرعة الداعمة لتنشيط جهاز المناعة بعد ثلاثة أشهر من تعافيهم".