كنوز نت - صادر اعلامية فلسطينية


  • عشرات الإصابات بالاختناق و3 إصابات بالمطاط بقمع الاحتلال مسيرة بيت دجن

أصيب العشرات بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، و3 آخرين بجروح بالرصاص المطاط، بقمع قوات الاحتلال الإسرائيلي للمسيرة الأسبوعية الرافضة لإقامة بؤرة استيطانية في المنطقة الشمالية الشرقية من قرية بيت دجن شرق نابلس.
وأكدت مصادر محلية  أن قوات الاحتلال قمعت مسيرة بيت دجن الأسبوعية قبل وصولها لمكان البؤرة الاستيطانية، وأطلقت قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع، والرصاص المطاط، ما أوقع 3 إصابات بجروح بالرصاص المطاط اثنين منهما بالأقدام جرى علاجهما ميدانيًا، وواحدة في الوجه نقلت للمستشفى لتلقي العلاج، إضافة إلى إصابة العشرات بالاختناق بالغاز وعولجت الإصابات ميدانيًا.
وانطلقت المسيرة اليوم، بعد أداء صلاة الجمعة، باتجاه البؤرة الاستيطانية شمال شرق بيت دجن، حيث يواصل أهالي بيت دجن فعالياتهم الرافضة لإقامة بؤرة استيطانية هناك منذ أكثر من 3 أشهر.

إصابة شاب بالرصاص المعدني بمواجهات شرق قلقيلية

أصيب شاب بالرصاص المعدني، اليوم الجمعة بعد اندلاع مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في كفر قدوم شرق قلقيلية، عقب انطلاق المسيرة الأسبوعية بعد انتهاء صلاة الجمعة، والتوجه إلى المدخل المغلق منذ عام 2003.
وأفادت مصادر محلية  بأن قوات الاحتلال قمعت المشاركين في المسيرة بكافة أنواع الرصاص، ما أدى لإصابة شاب بيده بالرصاص المعدني، إضافة إلى حالات اختناق جماعية.
يذكر أن أهالي كفر قدوم، أغلقوا مساء أمس، الطريق الرئيس الواصل بين قلقيلية ونابلس لمنع مرور المستوطنين قبالة قرية كفر قدوم والفندق، بعد تكرار إرهاب المستوطنين على المواطنين.

مواجهات مع الاحتلال على المدخل الشرقي لقرية المغير شرق رام الله


اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال الإسرائيلي ظهر اليوم الجمعة، على المدخل الشرقي المغلق لقرية المغير شمال شرق رام الله، في سياق الفعاليات الرافضة لإقامة بؤرة استيطانية على أراضي القرية.
وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال، أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع باتجاه الشبان خلال تلك المواجهات، ولم يبلغ عن وقوع إصابات.
ويواصل أهالي المغير فعالياتهم الرافضة لإقامة بؤرة استيطانية قرب معسكر "جبعيت" العسكري المقام على أراضي المغير.

اندلاع مواجهات مع قوات الاحتلال في كفر مالك رفضًا لإقامة بؤرة استيطانية


اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال الإسرائيلي ظهر اليوم الجمعة، في منطقة "المناطير" جنوب قرية كفر مالك شمال شرق رام الله، رفضًا لإقامة بؤرة استيطانية هناك.

وأكدت مصادر محلية  أن المواجهات التي اندلعت في منطقة "المناطير" تأتي في سياق الفعاليات الشعبية التي ينظمها الأهالي والقوى الوطنية في كفر مالك منذ أكثر من 3 أشهر، رفضًا لإقامة بؤرة استيطانية على أراضي منطقة "راس تين"، فيما أكدت تلك المصادر أنه لم يبلغ اليوم، عن وقوع إصابات لغاية الآن، ولا تزال المواجهات مستمرة.