كنوز نت - رجا زعاترة



حيفا: نديم شيبان عضوًا في إدارة المتاحف وكميل ساري عضوًا في لجنة التسميات



 السيد شيبان هو مدير المتحف الإسلامي بالقدس والدكتور ساري مدير منطقة الشمال في سلطة الآثار


 رئيس كتلة "الجبهة" رجا زعاترة: نعمل لضمان التمثيل العربي في كل اللجان ونعتز بمهنية الأعضاء العرب




كنوز نت - صادق المجلس البلدي لمدينة حيفا في جلسته الأخيرة (2.12.2020) على تعيين السيد نديم شيبان عضوًا في إدارة المتاحف في مدينة حيفا. كما صادق على تعيين الدكتور كميل ساري عضوًا في لجنة التسميات واللافتات التاريخية وعزيز حيفا في البلدية.

نديم شيبان من مواليد قرية الرامة الجليلية، تخرّج من الجامعة العبرية وعمل لسنوات طويلة في مكتب الرفاه الاجتماعي في القدس. تولّى إدارة متحف الفنون الإسلامية في القدس عام 2014، محدثًا نهضة في عمله. إذ يقول: "إننا نتعامل مع الفن الإسلامي بمختلف تجلياته على مدى 1000 عام ونقول إن الإسلام جاء بالأمجاد والثقافة والحضارة وليس بالقتل. ليتنا كنا نعود جميعاً، بكافة الشعوب، إلى هذه الحقيقة".

الدكتور كميل ساري، ابن حي وادي الجمال العريق في حيفا، حاصل على شهادة الدكتوراة في علم الآثار من جامعة حيفا. ويعمل منذ عام 1993 في سلطة الآثار، وهو مختصّ في صيانة وترميم الآثار. ويذكر أن الدكتور ساري يعمل اليوم مديرًا لمنطقة الشمال في سلطة الآثار، وكان له دور مهني مهم مؤخرًا في إنجاز مخطط حفظ المباني والآثار في حي وادي الجمال ومنطقة تل السمك، والذي بوشر العمل عليه عام 2017.

وقالت عضو البلدية نعاما لزمي، رئيسة إدارة المتاحف في حيفا: أرحب بانضمام نديم كعضو في مجلس إدارة متاحف حيفا. إن ضمان تمثيل المجتمع العربي في المتاحف هو أمر ضروري في مدينة مشتركة مثل حيفا. وهذا ينعكس في رؤية شاملة تتضمن إنشاء برامج ونشاطات متعددة اللغات وتمثيل الفنانين والمحتوى.

وقال رئيس كتلة "الجبهة" في بلدية رجا زعاترة: نطالب دائمًا بوجود تمثيل وصوت للمجتمع العربي في اللجان والهيئات التابعة للبلدية، ليس فقط في المجالات المعيشية واليومية كلجنة الرفاه وغيرها، وإنما أيضًا في كل ما يتعلق بالموارد الرمزية وبوجه المدينة الثقافي. ونعتز بأن المندوبين العرب يتحلّون بمهنية عالية. وسنواصل العمل على وجود تمثيل عربي في كل مكان.