كنوز نت - بقلم : شاكر فريد حسن



الثغر الباسم : مرثية للمرحوم باسم عارف رشدي 


أثقلنا الدمع والوجع
وأحزننا موتك المفاجئ
يا باسمُ
يا صاحب القلب الكبير
الطيب
والثغر الباسمُ
فعلام استعجلتَ الرحيلَ
يا من كنتَ في الحياةِ
والمجتمعِ كالنجمِ الساطعُ
يا حسرة على زينِ الشبابِ
 النضرُ
فقد غيّبَكَ الثرى
كزيتونةٍ في أرضِ الروحةِ

وكزهرةٍ صوحها الردى
وكبدرِ في السماء يُحجبُ
رحلتَ يا باسم دون أن تدري
أي لوعة وحسرات أدمت
 قلوب الأهلِ والأحبة
فقد أصابهم الذهول والذبول
وطغى عليهم السكون
والصمت المطبقُ
ما عاد الزهر بعد رحيلكَ
فوق رباه بالشذى يعبقُ
وما عاد صوت العنادلِ
والشحارير في الخريفِ
 يُطْرِبُ
فالرحمة عليكَ يا باسم
وفي يومِِ الخلدِ لنا موعدٌ