كنوز نت - حنلن حبيب الله

باجواء حماسية: ربع نهائي دوري xl يستضيف مبارات نارية



كنوز نت - بعد توقف الدوري بسبب الأغلاق العام الذي ساد البلاد ، تعود من جديد الأثارة والتحدي بالدوري الأقوى في البلاد ، دوري xl .

ربع النهائي ، إستضاف 4 مباريات نارية في ملعب إكسال ، حيث جمعت التشويق والمتعة. وبنهاية الأمسية الكروية تأهلت 4 فرق للنصف نهائي ، الفريديس ، سوا كفر ياسيف ، شراولخ كفرقاسم ووينو وينو مجد الكروم.

المباراة الآولى:


الفريديس ( أزرق) ضد أسود لندن ( أبيض ) طمرة

أفتتاحية قوية جداً بين الفريقين ، المباراة حملت الأداء القوي ، والإصرار على الفوز ، لكن حراس المرمى من الفريقين منعا تقدم أي فريق بالنتيحة ، لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي، في وقتها الأضافي كانت الإثارة ، أيمن مرعي بتسديدة صاروخية يعطي للفريديس التقدم ، 1-0 .
في الثواني الأخيرة من نهاية الشوط الثاني الإضافي محمد إدريس يعدل النتيجة بهجمة ولا أروع ، لينتهي اللقاء بالتعادل 1-1.

بركلات الجزاء الحاسمة ، لحمودة شباط من الأزرق ، ومحمود همام من الأبيض ، حراس مرمى الفريقين كان لهم كلمتهم ، وأداء ولا أحلى بركلات الجزاء، توجت بفوز الفريق الأزرق بالنتيجة 3-2 بركلات الجزاء ، ليحجز فريق الفريديس آولى البطاقات للنصف نهائي .

المباراة الثانية :


شراولخ كفر قاسم (أزرق ) ضد أولاد البلد (أبيض) عرابة

أداء كبير من كلا الفريقين، أحمد عامر وكمال ابو بلال والحارس معروف عيسى ، من فريق كفر قاسم قدموا أداء ولا أحلى ،ومن عرابة كانت بصمة جميلة من سمير عاصلة ومعتز (بوعز) ورفاقهم . رغم الأداء والفنيات الكبيرة الي كانت نن الفريقين، إلا أن الفريقين لعبا بدفاعات رائعة ، واللمسة الأخيرة كانت تنقص مهاجمي الفريقين ، لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي، بعد نهاية وقت المباراة الأصلي ، ونهاية للشوطين الإضافيين. لتحسم المباراة الثانية أيضا بركلات الجزاء.

بركلات الجزاء من جديد ، لحراس المرمى كانت الكلمة ، معتز من الأبيض ، ومعروف عيسى من الأزرق ، لتكون يد معروف الأعلى في النهاية ، حيث قدم أداء ولا أروع خلال المباراة وصد أكثر من ركلة جزاء في النهاية ، ليقود فريقه للنصف النهائي .لتنتهي المباراة بفوز الفريق الأزرق 2-0 .

المباراة الثالثة :


دبورية ( أبيض ) ضد سوا كفر ياسيف ( أزرق )

أفتتحت المباراة بأداء قوي من كلا الفريقين ، فريق دبورية كان أحد الفرق الخطيرة في الدوري ، وقد راهن البعض عليها للوصول للنهائي ، لكن عدم الدقة والتهور لربما من أعضاء فريقه منع منه التقدم.

في الدقائق الآولى خطأ كبير من محمد أكتيلات حارس دبورية ، خرج لمساندة هجوم فريقه ، وسدد كرة صاروخية ، أرتطمت بالقائم ، لتعود لأقدام اللاعب مراد حج الذي أستغل خروج الحارس وأختطف هدف الفوز 1-0.
لنفس اللاعب مراد حج كان هناك أكثر من فرصة لمضاعفة النتيجة لكن تسرعه ، منعه من إنهاء النتيجة مبكراُ.

فريق دبورية ، ضاعف الضغط والأداء بالمحاولة للوصول لهدف التعديل ، لكن أداء فريق سوا الدفاعي كان برتم عالي ومنعوا تعديل النتيجة ، لتنتهي المباراة بوقتها الأصلي 1-0. ويتأهل فريق سوا كفرياسيف للنصف نهائي .

المباراة الرابعة :


يافة الناصرة ( أبيض ) وينو وينو ( أزرق ) مجد الكروم

المباراة الأقوى في الربع نهائي ، شادي صالح من الفريق الأبيض ، يقوم بأداء دفاعي قوي جداً ، ويمنع بأكثر من مناسبة تفوق لاعبي فريق وينو وينو بتقديم الفنيات الجميلة المنتظرة منهم.


مع نهاية الشوط الأول شادي صالح يعرقل لاعب الخصم في صندوق الجزاء ، وطاقم الحكام ، نائل عودة وهيثم شطروبي ، يقرران ضربة جزاء ، ليتقدم على التنفيذ أمير كنعان ، وبأداء بطولي من أنس خطيب حارس الأبيض ، يمنع تقدم الفريق الأزرق .

تستمر الأثارة والمتعة ، في الشوط الثاني ، وبدخول هيثم نعيم الشاب، للفريق الأبيض حيث قدم فنيات جميلة ، ترجمها بتقديم كرة على طبق من ذهب لمحمد ابو خميس ، بعد أن راوغ الأول بصورة جميلة ، والأخير يترجمها لهدف التقدم ، 1-0 للأبيض.

من الجانب الآخر لعلي عدوي وماضي علي كان حديث آخر ، ليترجم ماضي علي الأداء لهدف التعديل بهجمة منسقة 1-1.
لتنتهي المباراة بالتعادل 1-1 . بعد نخاية الشوطين الأضافيين بإستمرار التعادل.

بركلات الجزاء كانت حكاية أخرى ، ومتعة أكبر ، تألق أنس خطيب حارس مرمى يافة الناصرة الذي تصدى لأكثر من 3 ركلات ،لم يشفع له الأداء ، بعد تسديد 8 ركلات جزاء لكلا الفريقين .

رجل المباراة الأخير كان امير كنعان ، بعد أن أهدر مرتين، واحدة في المباراة وواحدة في ركلات الجزاء ، لتعود الفرصة اليه مرة ثالثة ، وبالأخيرة كانت أكثر دقة وسجل لفريقه لينهي المواجهة بفوز فريق وينو وينو بالنتيجة 4-3.

ترقبوا الأمسية الأخيرة لدوري xl مبارتين نصف النهائي ، ومباراة النهائي ، في أمسية واحدة ووحيدة.