كنوز نت - بقلم : شاكر فريد حسن


              

 لا أكتب الشِعرَ


أقسمُ لكم
أنني لا أكتب الشِعرَ
بل نبضي ومشاعري
تكتبني
مِنْ أعماق أعماقي
مِنْ وجداني
فالحروفُ تسري
 في عروقي
والكلمة عشقي
ديني وديدني

وإيماني
والنجاوى وتراتيل
العشق والهوى
هي أناشيد روحي
وكم تساءلتُ بيني
وبين نفسي
ما هذه الحياة التي
تمضي وتنتهي
بلا حُبٍّ
ودون أسفارٍ
وأشعارٍ..؟!