كنوز نت - بقلم : شاكر فريد حسن


               

 أما كفانا موت ..؟!


كفانا قتل
وكفانا موت
وكفانا زعرنات
وحوادث طرق
وكفانا نزيف
ودمع وأنين
القلب يفيض بالأحزان
 والأشجان

لا تفسدوا أحلام الشباب
ولا تزيدوا أعداد اليتامى
والأمهات الثكلى
فالحاضر مزدحم بالجرائم
والأرض مخضبة بالدم
والسماء مزدحمة بالرعد
فهل تسقط أمطار المحبة
والتسامح
وينتصر الخير على الشر؟!