كنوز نت - البعنة - دير الاسد



البعنة وديرالاسد : جريمة قتل لسيدة واصابة شخصين باطبلاق نار


لقيت عند منتصف الليلة، السيدة أمية حسن طه التيتي (58 عاما) مصرعها، واصيب زوجها (62 عاما) بجراح طفيفة بعد اطلاق النار على منزلهما في بلدة البعنة. 


 وتم تلقي بلاغ عن اصابة شاب اخر (37 عاما) بجراح متوسطة بعد تعرضه لاطلاق نار. وتحقق الشرطة في ملابسات الجريمة.

واصدر مركز حيان الطبي بيانا جاء فيه:" طواقم حيان للعلاج المكثف قدمت، عند منتصف الليلة، العلاج لثلاث اصابات من حادث اطلاق نار في البعنة ودير الاسد، بينهم امرأة بالستينات من العمر وصفت اصابتها بالحرجة جدا ورجلين وصفت اصابتهما بالمتوسطة. تم نقل جميع الاصابات لغرفة العلاج المكثف في مستشفى نهاريا".


  • بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة اسرائيل للاعلام العربي:

 شبهة لجريمة قتل



 في وقت متأخر من مساء امس في قرية البعنة أطلقت أعيرة نارية باتجاه منزل مما اسفر عن إصابة رجل وامرأة.

  الزوج البالغ من العمر 62 عاما أصيب بجروح طفيفة فيما أصيبت الامرأة البالغة من العمر 58 عاما بجروح بالغة وتم نقلهما إلى مستشفى نهاريا.

 قوات من الشرطة سارعت إلى مكان الحادث، وشرع المحققون بجمع البينات والادلة وأقاموا نقاط تفتيش لتحديد مكان المشتبهين.

 في وقت لاحق، تلقت الشرطة على مركز الطوارئ 100 بلاغ من مستشفى نهاريا حول رجل يبلغ من العمر 37 عامًا من سكان دير الأسد، أصيب بجروح متوسطة وأصيب بطلقات نارية في جسده.

  بالتزامن مع جمع الأدلة في مكان الحادث، تلقت الشرطة بلاغ أخر من المستشفى مفاده أنه بعد جهود الإنعاش التي قام بها الطاقم الطبي ، تم الاقرار عن وفاة الإمرأة.

  تم تكليف الوحدة المركزية بالتحقيق في هذه القضية.

 على ما يبدو الخلفية لوقع الجريمة نزاع بين الاطراف.