كنوز نت - بقلم : شاكر فريد حسن


                        

هبة أكتوبر


عشرون عامًا مضت
على هبة أكتوبر
عندما ثار شعبنا
وانتفض
دفاعًا وانتصارًا
للأقصى
عشرون عامًا مضت
ونحن هنا باقون
في الحلوق والصدور
كسنديان الكرمل
وبلوط الجليل
وخروب المثلث
نناطح المخرز
ونقاتل لأجل الحياة
والبقاء في وطننا
وطن الحُبّ والأمل
كانت هبة عظمى
ليست ككل الهبات
هي انتفاضة شعب
أعلنها غضبًا واحتجاجًا

على الوحشية والهمجية
على الظلم والقهر
والبطش الاحتلالي
لهيب الحرية يتأجج
فوق أرضنا
والناس الفقراء
البسطاء وقود
الهبة
غذّوها وأججوها
هنا فوق أرضنا سنبقى
إلى الأزل
نزرع الحقل سنابل
ونرعى الأمل في حدائقنا
فنحن نعشق الحياة
حتى الشغف
ولنا الغد الأجمل
المنتظر
ومهما طالت عتمة
الليل
سيبتسم لنا الفجر
يومًا