كنوز نت - الطيبة


العربية للتغيير تدين اتفاق التطبيع بين البحرين واسرائيل


  • *العربية للتغيير حول اتفاق التطبيع بين البحرين واسرائيل: خدمة لانتخاب ترامب على حساب القضية الفلسطينية *



أدانت الحركة العربية للتغيير اتفاق التطبيع بين اسرائيل ومملكة البحرين. وأكدت العربية للتغيير في بيانها على أن التطبيع مع اسرائيل هو قبول التعايش مع الاحتلال الاسرائيلي وممارساته ضد شعبنا ويعكس حالة الضعف العربي وخلق تحالفات استراتيجية ومحاور تضع القضية الفلسطينية جانبًا وتشكل مساهمة مباشرة في حملة انتخابات ترامب على حساب القضية الفلسطينية، مؤكدين على ان ايران هي ليست محور الصراع في الشرق الاوسط كما يدعي ترامب ونتانياهو وانما القضية الفلسطينية والاحتلال الاسرائيلي. 


واصاف البيان: ان هذا التطبيع هو مخالفة وخروج صارخ عن مبادرة السلام العربية التي وافقت عليها البحرين وسائر الدول العربية". 

وقال البيان ان "نتانياهو الذي يعاني من تراجع مكانته داخل اسرائيل وتظاهرات تطالب باستقالته لا يستحق مثل هذه "الجوائز" على الاطلاق". 

وأنهى البيان: "أمام هذه المواقف العربية وأمام هذه الهرولة نحو التطبيع، على شعبنا الفلسطيني وفصائله كافة، تلبية نداء الوحدة ووضع الخلافات جانبًا، والتمسك بالحق الفلسطيني بالحرية والاستقلال واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف".