كنوز نت - الهيئة العربية للطوارئ

 في المجتمع العربي 7 الاف إصابة نشطة  



  • ما يقرب 22 ألف إصابة في المجتمع العربي ونحو 7 الاف إصابة نشطة  


كنوز نت - الهيئة العربية للطوارئ  :بلغ مجمل عدد الإصابات بفيروس الكورونا اليوم الخميس 10.09.20 الساعة 11:00 صباحا في البلدات العربية، لا يشمل المدن المختلطة، 21,828 إصابة، كما وارتفع عدد الإصابات الجديدة خلال الأيام السبعة الماضية بأكثر من 3,527 إصابة، ليبلغ عدد الإصابات النشطة في المجتمع العربي 6,991 إصابة نشطة على الأقل.

في المقابل فقد بلغ مجمل عدد الإصابات في إسرائيل ما يزيد عن 142,582 إصابة وبهذا تبلغ نسبة الإصابات في المجتمع العربي 15.3% من مجمل الإصابات في المجتمع الإسرائيلي. اما بخصوص الإصابات النشطة فقد ارتفع مجمل الإصابات النشطة في إسرائيل ما يقارب 31,769 ألف وبهذا انخفضت نسبة الإصابات النشطة في مجتمعنا العربي الى 22% من مجمل الإصابات النشطة في إسرائيل. 

يذكر ان عدد حالات الوفاة جراء الكورونا في مجتمعنا العربي قد بلغ 106 حالة وفاة في حين ان مجمل عدد الوفيات في إسرائيل بلغ 1,054 حالة وبهذا تشكل نسبة الوفيات في المجتمع العربي من مجمل الوفيات جراء الكورونا في إسرائيل ما نسبته 10%.

قد تم تسجيل ارتفاع ملحوظ في عدد الإصابات في الأيام السبعة الماضية في كل ام الفحم مع تسجيل 335 إصابة وكذلك الطيرة 202 والناصرة 170 وكفر قاسم 150 والطيبة 147 وعرعرة 145 وسخنين 133 وقلنسوة 121 وكفر قرع 109 ورهط مع تسجيل 100 حالة جديدة في الأسبوع الأخير.

اما من حيث مجمل عدد الإصابات في البلدات العربية فتتصدر ام الفحم القائمة مع تسجيل 1,333 إصابة منذ بداية الازمة ومن ثم رهط 1,294 والطيرة 1,232 والطيبة 1,206 وكفر قاسم 1,116 وقلنسوة 1,106 ومن ثم لناصرة مع 935 إصابة.



اما بخصوص الإصابات النشطة فام الفحم في القمة مع 533 إصابة نشطة ومن ثم الطيرة مع 325 والناصرة 325 وكفر قاسم 307 والطيبة 261 ورهط 259 وسخنين 228 وعرعرة 219 وشفاعمرو 194 إصابة نشطة.

  • وزارة الصحّة تزوّد المراكز الطبية الحكومية لعلاج الشيخوخة بأجهزة أولترا ساوند POCUS

أصدر المكتب الناطق بلسان وزارة الصحة حول موضوع الكورونا للإعلام العربي البيان التالي:


كنوز نت - في إطار مكافحة وباء الكورونا، تم تزويد المراكز الطبية الحكومية لعلاج الشيخوخة بأجهزة أولترا ساوند، بحيث سيتم وضعها الى جانب كل سرير مريض، وتأهيل الطواقم الطبية لاستعمالها. المراكز الطبية الحكومية لعلاج الشيخوخة، التي لها دور كبير في معالجة مرضى الكورونا في أقسامها المتخصصة منذ شهر آذار المنصرم تم تزويدها بأجهزة اولتراساوند، بعد أن تم تأهيل الطواقم الطبية لاستخدام الأجهزة ضمن دورة مخصصة للقيام بـ POCUS-ultrasound point of care . تهدف الدورة إلى تأهيل الأطباء لاستعمال الأجهزة بشكل مركّز وتحسين عملية التشخيص وتسريع العلاج. تتناول الدورة تشخيص الاضطرابات الرئوية وأمراض القفص الصدري، الالتهاب الرئوي، الانصباب الجنبي، المثانة البولية، تشخيص تخثّر الأوردة، فحص عمل القلب، تحسين مهارات ادخال الأوردة المحيطية وغيرها.

حتى الآن، تم تأهيل 20 طبيبًا وطبيبة من المراكز الحكومية لعلاج الشيخوخة، وذلك بالتعاون مع م.ت.س- مركز تكنولوجي ومحاكاة يتبع للمركز الطبي إيخيلوف. ومن المخطط أن يخضع المزيد من الأطباء لهذا التأهيل، بحسب الضرورة. وعقّب وزير الصحة، يولي إدلشطاين على هذه الخطوة قائلًا: "نستمر في تجهيز وتزويد المستشفيات بالمعدات الطبية اللازمة نظرًا لتطورات تفشي وباء الكورونا في البلاد على أمل أن نتوصل إلى تعزيز وتمكين المستشفيات والمؤسسات الطبية بشكل دائم".

أما د. إيرز أون، رئيس قسم المراكز الطبية الحكومية فأضاف: "تأهيل الطواقم الطبية لمعالجة مرضى الكورونا ضرورية وبالغة الأهمية، ونحن ندرس احتياجاتهم ونتصرف بالتلاؤم معها. هذا التأهيل يوفر للطواقم الطبية الاليات التي تحتاجها لتحسين علاج مرضى الكورونا بشكل دائم".