كنوز نت - من سعيد بدران

مشروع خيري جديد:

المعالي تطلق مشروع انشاء البنك التعليمي الوقفي المجاني

 
كنوز نت - اطلقت جمعية المعالي للتغيير الاكاديمي والمجتمعي، مشروع إنشاء البنك التعليميّ لجميع المراحل التّعليميّة، بحيث يستطيع الطّالب والمعلّم والأهل التّزوّد بكمية هائلة من الموادّ التّعليميّة.

ويأتي هذا المشروع الذي يركزه، د. نور الدين محاجنه، بعد الضائقة التي المّت بالطلاب واهلهم ومعلميهم، منذ جائحة الكورونا، والتي خلقت حالة من التخبط والحيرة وعدم القدرة على إيجاد الحلول المناسبة والملائمة لهذه المرحلة.

وقال الأستاذ نور الدين محاجنة، ان فكرة تأسيس البنك التعليمي تبلورت بعد ان اذعن الناس بان هناك تغييرات كبيرة وكثيرة والتي باتت مع استمرار جائحة الكورونا، واقعًا مستجدًا ينبغي التاقلم معه وبه. وراينا كيف أغلقت المدارس أبوابها وفُتحت نوافذ "زوميّة" كبديل عنها، حيث فَرَضتِ التِّكنولوجيّا كلمتها وبقوّة، وبات واضحًا أنّ التّعليم، بدأ يأخذ منحًى يختلف عن العهد التّقليديّ. ويعتبر هذا المشروع أحد المشاريع التّعليميّة المندرج في سلسلة مشاريع جمعيّة المعالي للتّوجيه الأكاديميّ والمجتمعيّ.


ويعرف هذا المشروع باسم البنك التّعليميّ المحوسب، وهو مشروع وقفي خيريّ يقوم على خدمة شريحة طلابنا في كل انحاء العالم. يتمكن الطالب من خلاله الاستفادة من المعلومات المخزنة في البنك، بينما يقوم المعلمون بتخصيص الملفات واعداد الحقيبة المعلوماتية. كما يتيح بنك المعلومات المجال امام الاهل للاطلاع على كل ما هو متاح للطالب.

وأشار د. نور الدين محاجنة، الى ان هناك عدة اهداف من المشروع ومنها القريبة وأخرى بعيدة، كإنشاء مدرسة رقميّة وورقيّة من خلال البنك التّعليميّ المحوسب، تأمين أريحيّة مطلقة للطّلاب بانكشافهم على كلّ ما يتعلّق من مساقاتهم التّعليميّة، تأمين أرشيف للمعلّمين( امتحانات، أوراق عمل، عارضة...) كمساعد لهم في دروسهم، متابعة الأهل لأبنائهم عبر قنوات المشروع الخاصّة بهم، تيسير وتسهيل العمليّة التّعليميّة على الطّلاب عبر نوافذ المشروع المحوسب، تأسيس أكبر أرشيف تعليميّ يخدم جميع شرائح الطّلاب في جميع البلدات والقُرى العربيّة مجّانًا، وتدويل المشروع عالميًّا.                                                                                                              
ومن الجدير بالذكر ان هذا المشروع لا يكلف العينة المستهدفة أي رسوم ماديّة جرّاء انتفاعها من المشروع، لانه يندرج ضمن نطاق الوقف الخيريّ، كأحد مشاريع جمعيّة المعالي الخيريّة المجانيّة التّي تُعنى بالتّوجيه الأكاديميّ والمجتمعيّ، وبناء دفيئة تعليميّة عربيّة محلّيّة وعالميّة.

هذا ويتوج د. نور الدين محاجنة، باسم جمعية المعالي، بنداء الى جمهور المعلمين ممن يرون انفسهم قادرين على المساهمة والمشاركة بتطوير المشروع واخراجه الى حيز الوجود، التواصل مع جمعية المعالي للتوجيه الاكاديمي والمجتمعي.