كنوز نت - قلنسوة


فارس ابو عرار ضحية جريمة القتل في قلنسوة


في مستشفى مئير بكفار سابا فارق الحياة الشاب العشريني من قلنسوة متأثرا بجراحه بالغة الخطورة التي أصيب بها الليلة الماضية من جراء تعرضه لاطلاق النار في مدينته قلنسوة. 

وتواصل الشرطة التحقيق في ملابسات الجريمة، ولم يبلغ حتى الان عن تنفيذ اعتقالات.

ضحية جريمة القتل  الشاب فارس ابو عرار في العشرينات من عمره من سكان قلنسوة.



 وأفادت الشرطة في بيان لها، اليوم الأحد: " تم إقرار وفاة المصاب (22 عامًا) بإطلاق النار من قلنسوة بعد نقله بوضع حرج من مشفى مائير الى مشفى بلينسون، يجري التحقيق بملابسات الحادث.