كنوز نت - نابلس

ضحية الغرق في تل ابيب هو الشاب عبد الله مليطات من نابلس


 كنوز نت - توفي امس الجمعة الشاب عبد الله عمر مناع (19 عاما) من بلدة بيت فوريك، شرق نابلس، جرّاء تعرضه للغرق خلال نزوله للسباحة في شاطيء مدينة يافا.

أفادت  مصادر طبيّة بأن شاباً من الضفّة الغربيّة يبلغ من العمر "19 عاماً" لقي مصرعه مساء اليوم الجمعة، بعد تعرّضه لحادث غرق على شاطئ بحر مدينة يافا.

وكانت الشرطة البحرية وطواقم الإنقاذ أطلقت حملة بحث واسعة وتمشيط عن الغريق فُي منطقة شاطئ "مانتاريه" بالقرب من مسجد المحموديّة، وعلى طول الساحل المحاذي له، في محاولة للاستدلال على مكانه وإنقاذه.


وقد جاء لاحقاً على لسان المتحدث باسم الشرطة: " ورد تقرير يفيد بحادث غرق رجل يبلغ من العمر 20 عاماً على شاطئ تشارلز كلور في تل أبيب، حيث شنت الشرطة عمليات بحث واسعة النطاق شملت بحث بالمراكب، وطائرة هليكوبتر".

وأضاف: " تم استخراج جثة الغريق في ناحوم جولدمان في تل أبيب. بعد محاولات الإنعاش، تم تحديد وفاته من قبل المسؤولين الطبيين".
وقد أفادت مصادر محليّة بأن ضحيّة الحادث هو الشاب عبد الله مليطات "19 عاماً" من بلدة بيت فوريك شرق نابلس.