كنوز نت - ياسر واكد


حراك لِضمان 100% من الدخل في فترة وباء الكورونا.


انطلاق ائتلاف 100%: جمعيات، مؤسسات وحِراكات لِضمان 100% من الدخل في فترة وباء الكورونا.


نقف معًا: "الحكومة مطالبة بأخذ كامل مسؤولية الأزمة على عاتقها - نطالب ب- 100% ولا شيكل أقل من قيمة دخلنا السابق لكي نستطيع دفع 100% من ثمن المستهلكات والمقتنيات"

أطلق حراك نقف معًا، بالتعاون مع منظمة قوّة للعمال، مركز مساواة وجمعيات ومؤسسات مدنية اخرى، مبادرة "ائتلاف 100%"، لضمان 100% من الدخل لكافة العُمال والمستقلين في فترة الكورونا والحجر الصحي الإلزامي. وتأتي هذه المبادرة في ظل تفشي ازمة الكورونا ونتائجها الاقتصادية الكارثية، وتأثيرها المباشر على الاقتصاد الفردي والأُسري.

ويخاطب الائتلاف في مبادرته، اكثر من مليون عاطل عن العمل سيعتمد من الآن حتى انتهاء الأزمة، على مستحقات بطالة تتراوح قيمتها بين 40%-70% من قيمة الدخل السابق، ومعاناة الغالبية الساحقة من نهج الحكومة الذي سيعزز فيما بعد تراكم الديون واتساع دائرة الفقر في كافة القطاعات الاقتصادية والعمالية في البلاد.


وفي بيانه، قال الائتلاف: "لقد تنظمنا معًا: منظمات، حراكات ولجان عُمّال، لمقاومة الأزمة والخروج للنضال الشعبي الأكبر في وقتنا هذا. هذه الأزمة ضربت بنا جميعًا، ولذلك علينا ان نكون جزءً من الحل. معًا، وبالتعاون والتنسيق مع منظمة العمال: "قوة للعمال"، سنقود نضال من أجل التغيير في سلم الأولويات الشعبي، ومعًا سنطالب بوضع الشعب في المركز، ليس فقط من هم اقوياء واصحاب نفوذ، وبالتأكيد، معًا سننتصر ايضًا"

وفي تعقيبه، شدد حراك نقف معًا على اهمية تحمل الدولة المسؤولية كاملةً والحفاظ على مستوى المعيشة كما كان قبل الأزمة، لمنع تدهور المجتمع الى مستويات الفقر وانهياره الاقتصادي، حيث قال:"في هذه اللحظة علينا الأتحاد معًا، التحرك ضمن تعاون واسع ومطالبة الحكومة بأخذ كامل مسؤولية الأزمة على عاتقها. آن الأوان لبناء واجهة نضال واسعة، ومطالبة الحكومة بكامل مستحقاتنا. نحن، المستقلين والاجيرين، الشباب والمسنين نطالب ب- 100% ولا شيكل أقل من قيمة دخلنا السابق لكي نستطيع دفع 100% من ثمن المستهلكات والمقتنيات"

وينهي البيان: "نريد اخباركم ان هناك امل. هذه اللحظة هي لحظة حرجة، ولكن بإمكاننا تخطيها بواسطة عمل مشترك وتكاتف قِوىً. ندعوكم اليوم للانضمام إلى النضال. إنها لحظة حرجة في حياة كل واحد وواحدة منّا، وفقط معًا سنعيش بكرامة. 100% ولا شيكل أقل".