كنوز نت - منشية زبدة

الشرطة تحقق بشبهات لحادثة على خلفية قومية في قرية زبدة


اعتداء آثم من قبل قطعان تاج محير المتطرفة حيث قامت بثقب اطارات عشرات السيارات والحافلات والشاحنات في القرية وكتابة عبارات عنصرية على جدار المسجد والسيارات.
الأهالي الذين توجهوا إلى صلاة الفجر عبروا عن صدمتهم لبشاعة المنظر وقذارة الكتابات.

مركز مناهضة العنصرية: يدور الحديث عن ظاهرة خطرة التي تزداد توسعًا. هذا العام تم تخريب اكثر من 200 سيارة وعشرات البيوت، مما يستدعي اقامة لجنة تحقيق خاصة للتعامل مع الظاهرة.

البعد بين تخريب سيارة واعتداء جسدي يتقلص. لا يعقل ان الظاهرة مستمرة ولا يوجد معتقلين او اي استنتاجات من طرف اجهزة تطبيق القانون.


بيان شجب واستنكار


أقدمت عصابات منظمة " تدفيع الثمن, תג מחיר", الإرهابية فجر اليوم على الاعتداء على قرية منشية زبدة، حيث تعرضت القرية لثقب عجلات اكتر من مئة سيارة وكتابة عبارات عنصرية على حيطان المسجد والبيوت.
ان هذا الاعتداء الاثم والجريمة البشعة هي ضمن سلسلة الجرائم التي تقوم بها منظمة تدفيع الثمن الإرهابية، انما تؤكد ان هذه جرائم إرهابية ممنهجة ومنظمة بحق المواطنين العرب في البلاد. واننا في ملتقى الأئمة والدعاة في المنطقة إذ نندد بهذه الجريمة، فإننا ندعو اهلنا الى المزيد من الالتفاف حول المساجد وحضور الصلوات فيها، فان هذا ما يغيظ كل الارهابيين والمتطرفين، كما وندعو الاهل لمزيد من الحيطة والحذر والعمل على حفظ وحماية مساجدنا ومقدساتنا.

الائمة والدعاة منطقة الغابة



بيان صادر عن المتحدث بأسم شرطة إسرائيل للإعلام العربي:

الشرطة تحقق بشبهات لحادثة على خلفية قومية 


قام مجهولون فجر هذا اليوم بثقب اطارات لأكثر من 20 مركبة على الشارع الرئيسي في قريه منشيه زبدة كما وعلى احدى المركبات تم رش اشارة نجمة داود.
كما وتم كتابة عبارتين مسيئتين على جدار إحدى المنازل : خنزير" ،و"العرب هم اعداء يجب طردهم او قتلهم".

قوات من الشرطة وصلت الى المكان وشرعت بجمع البينات والادلة وبالتحقيق لفحص ملابسات الحادث .

شرطة اسرائيل ترى الأمر بشدة بالغة وستواصل تفعيل كافة الوسائل المتوفرة لديها بالتعاون مع جهات أخرى بهدف تحديد هوية ومكان المشتبهين واحالتهم الى العدالة.

مرفقة صورة- شعبة الإعلام