كنوز نت - القدس


إنطلاق قافلة السيارات للقدس إحتجاجًا على جرائم القتل..


إنطلق، صباح اليوم الخميس، قافلة سيارات كبرى، نحو مباني الحكومة في القدس، حيث ستجري تظاهرة غضب على تواطؤ الحكومة وشرطتها مع إستفحال الجريمة في المجتمع العربي.

يشار ان شارع 6 تم اغلاقه بالكامل كمان ان شرطة السير تحاول عرقلة المسيرة من خلال تحرير مخالفات للسير .

النائب الطيبي: مسيرة اليوم هي صرخة يجب ان تصل الى الجميع
وقال رئيس كتلة القائمة المشتركة النائب احمد الطيبي في حديث حصري لمراسل راديو وتلفزيون مكان : "ان مسيرة اليوم هي صرخة يجب ان تصل الى كل الذين لا يريدون ان يسمعوا صرخة الجماهير العربية، للمطالبة بحق العيش بحياة آمنة. وأضاف "انه بعد المسيرة سيتم اللقاء مع اردان والقائم بأعمال مفتش الشرطة العام بعد تراجع اردان عن أقواله في مقابلة إذاعية قال فيها انه يقصد ان العنف في شرائح معينة فقط".

تصريح للنائب الطيبي عن المسيرة :




بركة: تجاوب منقطع النظير في قافلة السيارات الجارية الآن

تحية لجماهير شعبنا على تفاعلها الواسع مع نشاطات "المتابعة" الكفاحية

أكد رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية محمد بركة، إن التجاوب مع قافلة السيارات التي بدأت بالانطلاق صباح اليوم الخميس، كبير جدا ومنقطع النظير، وأن كفاحنا سيستمر حتى اجتثاث ظاهرة الجريمة والعنف من مجتمعنا. وقال إننا نحيي جماهير شعبنا في تفاعلها الواسعة مع نشاطات لجنة المتابعة الكفاحية، في قضية تهدد صمودنا وتماسك مجتمعنا*

وقال بركة، وهو في المحطة الثانية، التي تنطلق منها القافلة في الشمال، من مفرق الناعمة، شفاعمرو، إننا نلحظ أن التجاوب كبيرا، وهذا ما يردنا من محطات الانطلاق الأخرى من الوسط والجنوب، وبعد قليل سندخل الى شارع 6، حتى مفرق اللطرون، لنواصل جميعا بقافلة واحدة حتى مباني الحكومة في القدس، للتظاهر ضد تواطؤ الحكومة مع ظاهرة الجريمة.
وشدد بركة على أن كفاحنا سيتواصل، واليوم نحن في حلقة مركزية، ستليها خطوات، ونحن مستمرون حتى اجتثاث الجريمة، فالحديث يجري عن تواطؤ من قبل الشرطة، وليس قضية إهمال أو خلل في عملها، وهي عقلية متأصلة عبر عنها غلعاد إردان قبل عدة أيام، بأنه يتعامل مع المجتمع العربي كمجتمع متوحش وعنيف.

توما سليمان: زخم المشاركة في قافلة السيارات تؤكد قوة النضال الشعبي


لن نسمح بأن تسير الأمور على طبيعتها طالما أن مجتمعنا منكوب بالجريمة وسياسات التمييز


قالت النائبة عايدة توما سليمان، من الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، في القائمة المشتركة، إن الزخم الشعبي الواسع، الذي نشهده اليوم في المشاركة في قافلة السيارات التي اطلقتها لجنة المتابعة العليا، ضد ظاهرة استفحال الجريمة في مجتمعنا وتواطؤ الحكومة معها هي رسالة واضحة للحكومة، باننا لن نسمح بتسيير الحياة الطبيعية في البلاد، طالما أن مجتمعنا لا يعيش بأمان.
وتابعت توما سليمان قائلة، إننا أمام مشهد مشاركة يبعث فينا الاعتزاز بجماهير شعبنا، التي هبّت منذ الأيام الأخيرة، واليوم، ثائرة على استفحال الجريمة التي تغذيها حكومة نتنياهو- أردان، من خلال تواطؤها، وهذا الزخم يبعث فينا الأمل بنجاح الخطوات الكفاحية اللاحقة، حتى نرى خطوات عملية لاجتثاث الجريمة.
وقالت توما سليمان، إن الحراك الشعبي، أجبر قادة الحكومة على التحدث عما يجري في مجتمعنا، ولكن في حديثهم سموم وحقد وكراهية عنصرية، كتفوهات غلعاد أردان، ورئيسه بنيامين نتنياهو، فهذه هي عقليتهم، وعلى أساسها يريدون تفتيت مجتمعنا من الداخل. إلا أن الضغط الشعبي فرض نفسه على الأجواء الإسرائيلية العامة، ما فرض على قادة الحكومة لاصدار بيانات حول هذه الظاهرة، ولكن معركتنا مستمرة حتى نرى حقائق على الأرض.

‎د.إمطانس شحادة وحدتنا حولت قضية الاجرام الى قضية سياسية

قال النائب امطانس شحادة : بفضل وحدتنا والعمل الجماعي وإلتفاف المجتمع العربي، تحولت قضية الاجرام والعنف الي قضية سياسية وفرضت نفسها على الأجندة العامة. نناضل معا ضد تواطؤ الشرطة والاهمال المقصود في السياسات الحكومية. نحتج معا لمستقبل افضل، ضد الاجرام والعنف الذي يهدد مستقبلنا وتماسكنا جمعيا. 
مئات السيارات في قافلة الاحتجاج في شارع ٦ وبعدها مظاهرة كبيرة امام مكاتب الحكومة. 
شعب جبار يتجند للدفاع عن ابناءه وحقوقه الجماعية. القومية والمدنية اليومية.

النائب سامي أبو شحادة: نقود خطوة تاريخية ضد الجريمة والعنف في مجتمعنا - بهمتكم، بهمة أبناء وبنات شعبنا سنجبر الشرطة على القيام بدورها جمع السلاح ومحاربة الجريمة!



*زحالقة: "القافلة لا تسير، والاحتجاج مستمر"*

أكّد الدكتور جمال زحالقة، رئيس التجمُّع الوطني الديمقراطي، أنّ قافلة السيارات تسير ببطء شديد وتعطّل السير في شارع 6, وهي تندرج ضمن سلسلة النشاطات الهادفة إلى إطلاق صرخة مدويّة بأننا مجتمع في خطر وعلينا ان نلقي بكل ثقلنا لإنقاذه من مسلسل القتل والجرائم. وأضاف بأنّ تواصل الاحتجاجات سيجبر الحكومة والشرطة على التحرّك، فنحن انطلقنا ولا تراجع وعليهم هم ان يغيّروا سياساتهم وممارساتهم، ونحن شبعنا كلامًا وننتظر افعالًا مؤثّرة تحاصر الجريمة والمجرمين.
وقال زحالقة: "نحن بصدد إعداد مذكّرة الى المنظمات الدولية، نبلغها فيها اننا نعيش حالة أقلية في خطر، وبحاجة الى حماية وشرطة اسرائيل تحجم عن حماية المواطنين العرب، رغم انها تملك القدرة والأدوات للقيام بذلك. على هذه المنظمات ان تعلم ان كل الوعود الاسرائيلية بتحسين ظروف معيشة المواطن العربي فاقدة للمعنى والمضمون وهي بلا رصيد ما دامت أعمال القتل والعنف والجريمة تعصف بمجتمعنا والشرطة لا تحرك ساكنًا للمنع والردع."
ودعا زحالقة الى تكثيف وتصعيد النضال، مؤكّدًا ان تواصل الضغط والاحتجاج سيأتي بالنتائج.