كنوز نت - لبنان - وكالات 


فنانة لبنانية تدعو لحرق الفلسطيني بأفران هطلر

ردّ الإعلامي ومقدّم البرامج هشام حداد على الممثلة سهى قيقانو في تغريدة له عبر حسابه الخاص على موقع “تويتر”، توّجه فيها لوزير الخارجية جبران باسيل بالقول: “معاليك قال اذا بدنا شي منا لازم نحكي حزبا… انت رئيس حزبا و المدام عم تهدد بدحرجة الرؤوس و الحرق بافران هتلر… اذا ما بتمثل حزبا تفضل حيلا عالمحكمة الحزبية متل غيرا او بتكون موافق ضمنيا… وشكرا”.

وجاء رد حداد بعد تغريدة لقيقانو جاء فيها: “بعد ما خلصنا من مشروع ليلى الشيطاني فلتو الفلسطنيين بصيدا بمظاهرات ضد قرارات وزير العمل العما ملا بلد. صار بدا مكتب ثاني او حكومة عسكرية او افران هتلر فلتانين متل الوحوش بدون يقعدوا عنا ويشتغلوا بلا قوانين.

القصة بدأت بمجموعة من التغريدات التي نشرتها قيقانو على خلفية حفل “مشروع ليلى” وسّعتها لاحقًا لتشمل المثليين والتظاهرات الفلسطينية.
ومما كتبته: ” سندحرج رؤوس المثليين والسحاقيات والخارجين عن الدين ولي عم يشوهوا صورة يسوع المسيح … ما متقبلين يسوع لانو الدين ضدون…. يا عيب الشوم”. واضافت:  “بعد ما خلصنا من مشروع ليلى الشيطاني فلتو الفلسطنيين بصيدا بمظاهرات ضد قرارات وزير العمل العما ملا بلد. صار بدا مكتب ثاني او حكومة عسكرية او افران هتلر فلتانين متل الوحوش بدون يقعدوا عنا ويشتغلوا بلا قوانين.”
يشار إلى أنّ الممثلة تعرّف عن نفسها عبر “تويتر” بالتالي: “بموت بشي اسمو الرئيس عون. وطنية عونية شرسة اول من التزم بالتيار الوطني الحر ورقم بطاقتي 40. لي بدو شي مني يحكي مع المركزية الباسيلية بيتي وفخري