كنوز نت - جامعة القدس - ياسمين الخطيب


 بيان صحفي من جامعة القدس عن واد الحمص في صور باهر



عُقد في حرم جامعة القدس الرئيس في بلدة أبو ديس، ظهر هذا اليوم، اجتماعا موسعًا ضم رئيس وأعضاء مجلس الأوقاف الإسلامية في القدس ورئيس وأعضاء مجلس جامعة القدس، لبحث سبل التعاون بين مجلس الأوقاف وجامعة القدس، باتجاه تعزيز صمود شعبنا في المدينة، تحديدًا في ظل ما تتعرض له خلال الفترة الأخيرة من إجراءات احتلالية.

 وحيًا المجتمعون أهلنا الصامدين في القدس، وعبّروا عن استنكارهم الشديد لحملة هدم البيوت في واد الحمص في صور باهر، وغيرها من الإجراءات التعسفية التي تستهدف المدينة بكل مكوناتها، مؤكدين ان هذه الإجراءات لن تزيد الّا من ثبات وإصرار أهلنا على التشبث في مدينتهم، والرباط فيها، والحفاظ على هويتها، وحمايتها مما يحاك ضدها من محاولات اقتلاع وتهجير وطمس، لتظل القدس محافظة على هويتها العربية، بمؤسساتها وأهلها ومقدساتها الإسلامية والمسيحية.

وأهاب المجتمعون بالمجتمع الدولي، من منظمات وهيئات اممية وحقوقية، الى التدخل العاجل لوقف هذه الانتهاكات التي تهدد شكل وهوية المدينة المقدسة، والوقوف امام التزاماتهم الإنسانية والأخلاقية والقانونية تجاهها.