كنوز نت - الناصرة - بيان رقم ١


* بيان شباب التغيير *



 اطردوا "النبي الدجّال" ت. ب. جوشووا (يهوشع) 


يا اهالي الناصرة الكرام؛ 


 تأبى الحركة الصهيونيّة وأذنابها الملفّعة بالدين، كجزء من الاستكبار الاستعماري العالمي، إلا أن تعكّر صفونا، فتعلن ادارة ترامب عن نيتها اعلان تفاصيل صفقة القرن سيئة الصيت، بعد العيد، لتصفية القضيّة الفلسطينيّة، وعلى رأسها تدويل القدس والاعتراف بها عاصمة ابديّة ل"إسرائيل"، وتصفية مجرّد التفكير بحق عودة اللاجئين الفلسطينيين الى فلسطين، ديارهم، وتوطينهم في الشتات والصحاري، وتحويل الشعب الفلسطيني الى مجاميع شعب! لكنّا نقول معكم يا اهالي الناصرة، هيهات منا الذلّة، وسنحطّم مشاريعهم على صخرة وحدة ووعي شعبنا الفلسطيني. 

وتأبى الحركة الصهيونيّة وأذنابها الملفّعة بالدين، كجزء من الاستكبار الاستعماري العالمي، إلا أن تعكّر صفونا، فتخطط لبناء مؤسسات صهيونية- مسيحيّة في الناصرة، والدين المسيحي منها براء، فتأتي ب "نبيّ دجّال" وسيطه أيّوب القرّا، الليكودي المتصهين، يُدعى ت. ب. جوشووا (يهوشع) ليلقي بسموم مواعظه من على قمة جبل القفزة، وليبني مؤسساته الداعمة للاحتلال الاسرائيلي والمعادية لحقوق شعبنا الفلسطيني، مرتكزًا الى دولاراته وهوامش محلّية، منها وللأسف رجال دين وسياسيين! سنلقّن هذا الدجّال درسًا لا ينساه.

إننا ندعو : 

• أعضاء بلدية الناصرة وادارتها لعقد جلسة طارئة وإبطال هذا البرنامج على الفور
• الطوائف ومؤسساتها في الناصرة لإتخاذ الموقف الصحيح ضد هذه الخطوة 
• كل فرد من أبناء الناصرة للعمل على إلغاء هذا البرنامج بشتى الطرق والوسائل 


#عاشت حقوق الشعب الفلسطيني غير منقوصة وعلى رأسها القدس عاصمة لفلسطين، وحق اللاجئين بالعودة الى ديارهم.

الموضوع: الغاء برنامج الدجال جوشوا

الناصرة كانت وما زالت عصيَة على الدجالين، المدعين والمشبوهين

لن يقبل أهل الناصرة أن يدوس الدجالون وأصحاب الارتباطات الغريبة جبل قفزتنا الطاهر وتراب الناصرة عامة.
نتوجه الى رئيس البلدية وكل اعضاء المجلس البلدي لايقاف هذه الجريمة بحق الناصرة وأهلها. فالناصرة هذه المدينة اللؤلؤة، المقدسة لم ولن تفتح ذراعيها لأناس أجندتهم غريبة ولا تمت لشعب الناصرة الاصيل بصلة.
نطالب بهذا عقد جلسة مجلس بلدي طارئة يكشف المسؤولون من خلالها كل التفاصيل والاتفاقيات المتعلقة بهذا البرنامج ومن ضمنه: استعماله لمدرج جبل القفزة؟ مدة الاستئجار؟ المقابل المادي؟ وكل الامور المتعلقة بالترتيبات اللوجستية، كل ذلك من خلال وثائق واثباتات.

من غير الممكن اقامة برنامج بهذا الحجم و بهذه الضخامة وبتكاليف باهظة حسب ما يجري من تحضيرات مرئية، دون موافقة المجلس البلدي. ولأن هذا البرنامج سوف يترك الأثر السلبي على صفحة الناصرة البيضاء وتاريخها المشرف ليس فقط بادعائه النبوة والتعدي على الاديان السماوية وإنما ايضا لكثرة الفضائح والشبهات المنسوبة لهذا المدعيَ. زد على ذلك ارتباطه بالصهيونية العالمية وافكارها.
مرفق بهذا توقيع اعضاء البلدية المطالبين بعقد جلسة طارئة :


   السيد علي سلام – رئيس بلدية الناصرة ,السيد محمد عوايسي قائم بأعمال رئيس بلدية الناصرة, السيد سمير سعدي نائب رئيس بلدية الناصرة, السيد رون مزاوي نائب رئيس بلدية الناصرة, السيد مصعب دخان مركز كتلة الجبهة في بلدية الناصرة, السيد توفيق مروات عضو البلدية عن القائمة الموحدة, السيد شريف صفدي مدير عام البلدية, السيد زهير نعرة المستشار القضائي للبلدية, السيد جفري جدع محاسب البلدية, السادة اعضاء المجلس البلدي