كنوز نت - مكان


العليا ترد استئناف الكنيسة الأرثوذكسية ضد بيع 3 عقارات لعطيرت كوهانيم



ردت المحكمة العليا أمس استئنافا تقدمت به الكنيسة الأرثوذكسية ضد بيع ثلاثة عقارات تابعة لها في البلدة القديمة من أورشليم القدس. وبهذا تكون المحكمة قد صادقت على بيع العقارات الثلاثة إلى جمعية عطيرت كوهانيم اليمينية. والاملاك هي فندقا البتراء وامبريال في باب الخليل ومنزل في الحي الإسلامي. ونقلت صحيفة هآرتص عن مصدر في البطريركية الارثوذكسية قوله إنه وصلتها شهادات جديدة تشير إلى أن عمليات فساد اعترت صفقة بيع هذه الممتلكات وأن الكنيسة تنوي العمل على إلغاء القرار.

انتهاء صراع قضائي استمر 14 عامًا

ويأتي هذا الرد لينهي صراعا قضائيًا استمر نحو 14 عامًا بشأن بيع ممتلكات الكنيسة.
ومن اللافت، بحسب الصحيفة، أن محامي البطريركية تنازلوا عن الادعاءات بشأن الرشوة والفساد في أساس الصفقة، كما تنازلوا عن ادعاءات عدم صلاحية التوقيع على الصفقة.
يشار إلى أن هذه المباني يقطنها مستأجرون ويعتبرون محميين، ومن المتوقع أن تبدأ جمعية "عطيرت كوهانيم" بإجراءات قضائية لإخلائهم منها.
وكانت القضية قد بدأت في العام 2005، حيث نشرت صحيفة "معاريف" في حينه، عن بيع المباني الثلاثة، فندق "بترا" الذي يتألف من 4 طوابق، وفندق "إمبريال" قرب باب الخليل في مدخل البلدة القديمة والذي يتألف من طابقين كبيرين، ومبنى آخر هو "بيت المعظمية" في شارع المعظمية في الحي الإسلامي في المدينة.