كنوز نت - بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة إسرائيل للإعلام العربي:

 اعتقال 6 متهمين من القدس بشبهات امنية

شرطيون سريون وأفراد من حرس الحدود داهموا ليلة أمس عدة منازل في شرقي أورشليم القدس واوقفوا 6 مشتبهين لإرتكاب مخالفات ضد قانون مكافحة الإرهاب وقانون التنفيذ.

 هذا النشاط هو نتيجة لنشاط سري الذي إحتوى جمع معلومات سرية من قبل الشرطة ضد مشتبهين الذين عملوا في شرقي أورشليم القدس على خرق قانون التنفيذ وقانون مكافحة الإرهاب.

 وفق مواد البينات التي تم جمعها، تبينت شكوك، وفقها عمل المشتبهون كممثلون للسلطة الفلسطينية في شرقي اورشليم القدس، في جملة أمور ، منها تحويل الأموال إلى أسر السجناء والسجناء الذين تمت محاكمتهم بإرتكاب أعمال إرهابية.


 خلال عمليات التفتيش، تمت مصادرة أزياء رسمية لأجهزة السلطة الفلسطينية وضبط وثائق مختلفة.

 هذا وأحيل المشتبهين (30- 40) من سكان شرقي اورشليم القدس للاستجواب والتحقيق، واليوم سوف تتم إحالتهم الى محكمة الصلح في المدينة للنظر في طلب الشرطة لتمديد توقيفهم على ذمة التحقيق.

 قيل في الشرطة: شرطة إسرائيل سوف تتعامل بصارمة ودون هوادة ضد السكان/ المواطنين الإسرائيليين الذين يعملون نيابة عن الهيئات أو السلطات الأخرى ضد القانون بما في ذلك من أجل العمل على تحويل الأموال إلى المتورطين في مخالفات تتعلق بالإرهاب أو إلى أفراد أسرهم.

 مرفقة صورة- شعبة الإعلام