كنوز نت - للكاتبة انتصار عابد بكري



ما ذنب؟



الموج يأتي باتجاهي
وذنب الرمل أنه يسحب قدمي إليه
أنا فقط أقف
الجوري يعشق أنفي
وذنب رحيقة أن النحل يمتصه
أنا فقط أتجول
النور يهرول إلى عيني

وذنب الظلام أن الرؤية غير واضحة
سأغير مكاني
الحب موجود في كل مكان
وذنب المكان أن خللٌ فيه
سأبقى أدعو لكم
الذهب معدن الأوفياء
وذنب إشراقه يخطف الأبصار
ما ذنب الصلاة تمشي على الوجه
أو إن وقفنا
في غير المكان...