كنوز نت - تل ابيب


وزارة الاقتصاد والصناعة تنشر توزيع حصص الزبدة واللحوم الإضافية المعفاة من الرسوم الجمركية

أبلغت لجنة توزيع الحصص في وزارة الاقتصاد والصناعة المصدّرين وشبكات التغذية حول توزيع حصص طوعية للزبدة واللحوم المعفاة من الرسوم الجمركية، إضافةً لتلك التي وزّعت في سنة 2019، ويأتي ذلك بسبب النقص في السوق المحلي، وأيضًا في إطار نشاط الوزارة لخفض غلاء المعيشة.

وقد صادقت لجنة توزيع الحصص على توزيع حصص زبدة بحجم يقارب 2.8 الف طن، بسبب النقص في المواد الخام ولخفض غلاء المعيشة. نصف الحصّة مخصّصة للصناعة والنصف الاخر للمستهلكين. هذه الحصة تضاف لحصة أخرى وزّعت في بداية السنة بنحو 750 طن بإجراء تنافسي وتهدف إلى المساعدة في خفض الأسعار على ضوء نسبة الرسوم الجمركية العالية على استيراد الزبدة إلى إسرائيل والتي تمنع المستوردين من استيراد زبدة بأسعار تنافسية لأسعار الزبدة التي تنتج في البلاد. ويدور الحديث عن حصة هي الأكبر لغاية اليوم لاستيراد زبدة معفاة من الرسوم الجمركية في سنة واحدة.


ووزّعت حصة الزبدة المخصّصة للصناعة بغالبيتها لمصنّعين ومصانع الألبان الكبرى، والجزء المتبقي وزّع لمستوردين يستوردون المنتج للصناعات الصغيرة، ومعامل الالبان والحلويات، مع الأخذ بالحسبان سعر البيع الذي التزم به المستوردون.

حصة الزبدة المخصّصة للبيع على الرفوف وزّعت على المستوردين مع الأخذ بالحسبان قدرتهم على تلبية كميات الاستيراد المطلوبة، والتزامهم بالسعر للمستهلك والذي لا يتجاوز 3.80 لل-100 غرام، وهو نفس السعر المراقب للزبدة المصنّعة في البلاد.

إضافةً إلى ذلك، وزّعت حصة إضافية لاستيراد لحم العجل الطازج لسنة 2019 لمنتجين محليين التزموا بسعر لا يتجاوز 42 شيكل للكيلو. أيضًا حصة اللحم الطازج تعتبر الأكبر التي توّزع في سنة واحدة.