كنوز نت - 


النائب عيساوي فريج: اورن حازن محرض ويجب ردعه ومعاقبته

وصف عضو الكنيست عيساوي فريج نشر عضو الكنيست اورن حازن المعروف بتورطه في تجارة سموم، والدعارة سابقا، شريط فيديو يحرض من خلاله على قتل عضو الكنيست جمال زحالقة، بالعمل الخطير جدا وبمثابة تحريض على القتل ضد المواطنين العرب بشكل واضح".
 واضاف النائب فريج:" هذا بالضبط ما كنا نحذر منه، وهذا بالضبط ما يريده الفاشيون، انه أمر مخيف وخطير، ويجب وقفه والا فإنه سينتشر كالسرطان دون رقيب او حسيب".

زحالقة يقدم شكوى للشرطة ضد شريط يحرض على قتله


قرر النائب د. جمال زحالقة، رئيس حزب التجمع الوطني الديمقراطي، تقديم شكوى الى الشرطة ضد النائب أورن حزّان، الذي نشر شريط فيديو يقوم خلاله بإطلاق النار على زحالقة، من خلال مونتاج للفيلم الأمريكي "الطيب، الشرير والقبيح". وقال زحالقة بأن هذا الشريط خطير، حتى لو جاء من نائب مهووس مثل اورن حزان لأنّه يمثل تحريضًا فعليًا على القتل.

ويمثل حزان في الشريط دور "القبيح" في حوض استحمام، يقوم بإطلاق النار عدة مرّات على شخص وضعت على وجهه صورة الدكتور جمال زحالقة. وقال زحالقة بأن حزان يتقن دور القبيح، الذي لا اخلاق له ويستبيح كل شيء، ولكن الموضوع ليس "فيلمًا"، بل تحريض خطير على القتل. وتساءل زحالقة: "ماذا سيكون الموقف لو خرج نائب عربي بفيديو يطلق فيه النار على نائب يهودي". وأضاف: "لا أقبل الادعاء بأن حزان مهووس ومجنون وحالة فردية، لأنه يمثل حالة هوس وجنون عنصري خطير في المجتمع الإسرائيلي".

وتوجه زحالقة إلى لجنة الانتخابات المركزية لمنع هذا الشريط الدعائي من النشر في الدعاية الانتخابية، كما توجه إلى شركة فيسبوك وطالب بوقف نشر هذا الشريط على صفحات الشبكة، باعتباره شريطًا عنصريًا يحرض على العنف والقتل.