قتلاه بعد 5 أيام من خطفه.. الحكم بإعدام عراقيَّيْن بتهمة خطف سفير مصر ببغداد

 

قتلاه بعد 5 أيام من خطفه.. الحكم بإعدام عراقيَّيْن بتهمة خطف سفير مصر ببغداد



السفير المصري في مقطع الفيديو/ رويترز


أصدرت محكمة الجنايات العراقية في الكرخ، أحد أحياء بغداد، حكماً بالإعدام على رجلين قاما باختطاف سفير مصري في العراق قبل 14 عاماً. واعترف المُدانان باختطاف السفير المصري السابق من منطقة (نفق الشرطة)، ونقلاه إلى حي العامرية في غربي بغداد، قبل التوجه إلى الفلوجة، في محافظة الأنبار الغربية، وفق ما نقله موقع قناة «السومرية» عن أحد المدعوين. بيان المجلس القضائي في 13 مارس/آذار قال البيان «وجدت المحكمة الأدلة والاعترافات كافية لإصدار عقوبة الإعدام بحقهما». وأضاف البيان أن الأحكام تستند إلى أحكام المادة 421 من قانون العقوبات العراقي رقم 111 لعام 1969. إيهاب الشريف كان سفير مصر في العراق عندما قُتل في يوليو/تموز 2005، بعد خمسة أيام من خطفه. في ذلك الوقت أصدرت القاعدة في العراق شريط فيديو يُظهر شريف معصوبَ العينين، حيث صرَّح بأنه كان يعمل في السفارات المصرية في العراق وإسرائيل. ثم أصدرت المجموعة رسالةً على الإنترنت، تزعم فيها أن الشريف قد قُتل. والشريف هو أول سفير لدولة عربية في العراق بعد سقوط صدام حسين.




عربي بوست