عرابة: افتتاح دورة لتأهيل متطوعات في سلطة الإطفاء والإنقاذ

عرابة: افتتاح دورة لتأهيل متطوعات في سلطة الإطفاء والإنقاذ



- وحدة المتطوعات في عرابة هي الأولى من نوعها في الشمال والثانية في المجتمع العربي بعد أم الفحم

- كايد ظاهر: المرأة جزء مهم وفعّال في مجتمعنا ونحن مستمرون في العمل على تعزيز التواصل والتعاون مع السلطات المحليات من أجل حماية المواطنين وممتلكاتهم.


تمّ مطلع الأسبوع الجاري الاحتفال بافتتاح دورة خاصّة لتأهيل وحدة متطوعات في سلطة الإطفاء والإنقاذ بمدينة عرابة، وهي الوحدة الأولى من نوعها في اللواء الشمالي والثانية في المجتمع العربي بعد وحدة متطوعات أم الفحم. وقد حضر الاحتفالية رئيس بلدية عرابة عمر واكد نصار، ومستشار قائد سلطة الإطفاء والإنقاذ والناطق الرسمي للاعلام العربي كايد ظاهر، نائب قائد محطة الجليل المركزي كامل شوفانية، إلى جانب حضور المتطوعات وشخصيات آخرى.

افتتحت الاحتفالية بكلمة لرئيس بلدية عرابة عمر واكد نصّار، الذي أكّد على أنّ المرأة هي أساس المجتمع ومركزه، وشدد على أهمية دور النساء في بناء المجتمع وتقدّمه، مشيرًا إلى أنّ النساء في عرابة سينطلقن من خلال هذا المشروع من أجل نشر الوعي والإرشاد بين أطياف المجتمع العرابيّ ليقدمن المساعدة والدعم بكل ما يخص حالات الطوارئ والحرائق بعد أن ينهين هذه الدورة.


من جهته، شكر مستشار قائد سلطة الإطفاء والإنقاذ والناطق الرسمي للاعلام العربي كايد ظاهر بلدية عرابة برئيسها وطاقمها على حسن التعاون مع سلطة الإطفاء والإنقاذ، مؤكدًا أنّ:"المرأة جزء مهم وفعّال في مجتمعنا ونحن مستمرون في العمل على تعزيز التواصل والتعاون مع السلطات المحليات ومع بلدية عرابة من أجل حماية المواطنين وممتلكاتهم".

وتحدّثت خلال اللقاء أيضًا ممثلة عن المتطوعات وتطرقت الى تطلعات النساء من هذه الدورة، ودار نقاش قصير بين المتطوعات والمسؤولين حول الدورة وماهيتها، وفي الختام قدّم الضابط كامل شوفانية شرحًا وافيًا عن الدورة وبرنامج التعليم والمهارات التي تقدمها وغيره.