"صوت ايران صبيح "


صوت من المرج العامر يتالق في صوته بكل الوان الغناء

 من هو ايران صبيح ؟

من المرج العامر يحمل المدى قنديلا ، هو بالاصح قطرة من عين موردها. ايران صبيح ابن التاسعة عشر يغني من محاجر الشطر قبل المقطع ليكتمل موسم الظلال في الجليل , من اخمصه حتى خليجه .
يسكن في قرية كفر مصر : موهبتة تعدت متعة التكثيف، فيستطيب ويطرب بكل خلجات الروح. الغناء بالنسبة له افاق لندى صباح بستان المرج .

كفر مصر | كنوز | حاورته : سلام حمامدة


 - منذ متى بدأتَ هواية َ الغناء ومتى كانت نقطة الإنطلاق ؟؟

بدأت الغناء من جيل 14 سنة من خلال جلسة طربيه مع الأصدقاء، ومن هنا تم تشجيعي .
فطورت نقطة إنطلاقي بالمشاركة في برامج وحفلات تخرج في المدرسة وايضا برامج محلية مثل نجم يافا وسوبر ستار.

- من الذين شجَّعُوكَ ودعموكَ في بداياتِكَ الاولى؟؟

 الدعم كان من الأهل ومن الاصدقاء وزملائي في المدرسه ومن القرى المجاورة ايضا

- العراقيل والصُعوبات التي واجهتكَ في بدايةِ المشوار؟؟

لم يكن لدي أي من الصعوبات بشكل عام انما كنت بحاجة الي دراسة الموسيقي بكل درجاتها.
وقد اقتنيت آلة عود للتدريب ولتقوية نفسي في الغناء مع بداية من المقطوعات الموسيقية مثل المتنوعة، الكلاسيكية والحديثة. مما ساعد في صقلي في الخوض اكثر بمستوى الدقة والأداء.

- الألوانُ الغنائيَّة للتي تؤَدِّيهَا وتغنيها بشكل ٍ دائم ولماذا؟؟

 نجحت في جميع الوان الغناء لانه حسب رأيي الفنان الناجح يجب عليه غناء وإتقان جميع الألوان والطبقات بكل انواعها.

- المطربون المفضَّلون لديكَ: محليًّا وعربيًّا؟؟

 أنا أحب وأحترم جميع المغنيين بشكل عام ولكن قدوتي في الغناء هم
1. وديع الصافي
2.صباح فخري
3. ملحم بركات
4. ام كلثوم


- رأيُكَ في مستوى الفن والطرب المحلي ومقارنة ً مع الغناء والموسيقى والفن خارج البلاد ( في البلدان العربيَّة )؟؟

 هنا في الدولة يوجد برامج ناجحه ولكن ليس كما في الخارج مثل (لبنان)
بالمعنى الكامل للدعم، وهذا لا يلغى لدينا وجود معلمي موسيقى محترفين بالتصميم المنهج التعليمي للتطبيق، ولكن لا يوجد دعم قوي كما في الخارج.
هنا الكثير من المواهب في بلادنا لديها اصوات جميلة جدا ولكن لا يوجد مساندة ودعم كبير لتنمية هذه المواهب للاسف!


- الحفلاتُ والمهرجاناتُ التي شاركتَ فيها؟؟ -

 شاركت في برنامج نجم يافا وشاركت ايضا في برنامج سوبر ستار
وغنيت في الكثير من الحفلات.

- حَظُّكَ من الصحافةِ والإعلام وتغطيةِ أخبارك ونشاطاتك الفنيَّة؟؟

في الحقيقة لم اكن الا مرّةً واحده في مقابلة اعلامية وهي مع الاعلامي بلال شلاعطة في موقع بانيت، واليوم مع الاعلامية سلام حمامدة من موقع كنوز نت مع جزيل الشكر لهما.
لا يوجد لديّ ذاك الأسم في الصحافه، ولكن انخرط اكثر في النشر عن طريق مواقع التواصل يوتيوب ، فيسبوك ، انستاغرام

- طموحاتكَ ومشاريعُكَ للمستقبل؟؟

 طموحي اولا ان أنهي تعليمي في اي موضوع اختاره لاحقا .
كي اتمكن من تأسيس نفسي بثبات كمصدر رزق لي ولاقتناعي بضرورة تطوير انفسنا ثقافيا .
من بعدها اريد أن اتمركز في موضوع الموسيقى وان اطور نفسي جيدا وافكر مليافي المشارك في برنامج آراب ايدول في المستقبل القريب باذن الله.

- كلمة ٌ اخيرة ٌ تحبُّ أن تقولها في نهايةِ الللقاء؟؟

 احب أن اشكر كل من دعمني وشجعني واطلب من كل من لديه موهبة ان ينمّيها وان يطورها بمجهوده الخاص بالممارسة، ولأن مجتمعنا يجب ان يكون فيه مواهب كباقي الدول الاخرى فنحن لا نقل تميزا وقوة من المنطلق الشخصي كمواهب اولا وعلى الصعيد العام بالتالي.