كنوز نت نشر بـ 03/02/2019 05:04 pm  


بيان من مكتب النائب اكرم حسون

وسط تغيب غالبية وزراء الحكومة من كافة الاحزاب وبفضل وزراء حزب كلنا:

 
*الحكومة تصادق على خطة تطوير وتمكين القرى الدرزية وتحويل ميزانيات غير مستغلة من الخطة السابقة 959*!

*الميزانيات غير المستغلة ستحول لصالح القرى والمجالس المحلية الدرزية والشركسية*

*النائب أكرم حسون: "اشكر وزراء حزب كلنا واطالب الرؤساء باستغلال كافة الميزانيات"!*

وسط تغيب غالبية وزراء الكنيست من كافة الاحزاب وبفضل جهود وزراء حزب كلنا برئاسة وزير المالية موشيه كاحلون والوزراء الي كوهن ويافا بيتون، صادقت الحكومة على خطة تطوير وتمكين القرى الدرزية والشركسية التي تضمنت تحويل الميزانيات غير المستغلة من الخطة الخماسية السابقة 959 لصالح المجالس والقرى الدرزية والشركسية بدلا عن اعادتها لخزينة الدولة!

تحويل تلك الميزانيات تعتبر خطوة هامة حيث لم تستغل المجالس المحلية نسبة كبيرة منها لعدة أسباب وقد جأت هذه الخطوة لمنع إعادة الميزانيات لخزينة الدولة ورصدها مجددا لصالح القرى.


كما ذكرنا، برز تغيب غالبية وزراء الأحزاب اللذين لم يكترثوا للمصادقة على الخطة وفقط وزراء حزب كلنا عملوا المستحيل لتحويل الميزانيات والمصادقة على الخطة.

النائب أكرم حسون شكر وزير المالية موشيه كاحلون ووزراء الاقتصاد والاسكان، الي كوهن ويافا بيتون على اثباتهم للمرة تلو الأخرى أنهم يكترثون لقضايا جميع المواطنين والطائفة الدرزية بشكل خاص.

   
 واضاف: "هذه خطوة هامة جدا لم تات من محض الصدفة، فقد أثبت حزب كلنا مدى اكتراثه لجميع قضايا المواطنين وخاصة المواطنين الدروز والعرب وهذه ليست اول مرة يثبتون أنهم أهل للخدمة بعيدا عن الشعارات والوعود إنما خدمة حقيقية على أرض الواقع.
أيضا اوعز حسون المجالس المحلية والرؤساء العمل على استغلال الميزانيات داعيا كل من لديه مشكلة بالتوجه إليه لايجاد حلول لها!