استشهاد شاب ونجاة 35 مهاجراً من غزة قبالة سواحل اليونان



لقي شاب فلسطيني من قطاع غزة مصرعه، ونجا العشرات في حادث غرق لمركب يقل مهاجرين فلسطينيين قبالة السواحل اليونانية بعد أن وصولوا إليها من تركيا، أمس. 

وتوفي الشاب حسام أيمن أبو سيدو من سكان حي النصر بمدينة غزة غرقا على شاطئ جزيرة "فارمكونسي" اليونانية بعد غرق قارب الهجرة التي سافر على متنه.

وأفاد أحد الناجين من قطاع غزة في اتصال مع والده أن قاربا على متنه ٣٥ فلسطينيا اغلبهم من سكان قطاع غزة كان متجها من تركيا الى اليونان بطريقة غير شرعية طلبا للهجرة، غرق قبالة إحدى الجزر العسكرية اليونانية بعد أن أجبرهم قبطان المركب بالنزول قبل الوصول إلى ساحل الجزيرة بمئات الأمتار بالرغم من الحاح الركاب وصراخ النساء والأطفال.


وأضاف أحد الناجين أن معظم الركاب من المهاجرين لا يعرفون السباحة وانهم علقوا ببن الصخور وتلاطمتهم الأمواج إلى أن شاهدتهم سفن إنقاذ يونانية والتي استعانت بأربع مروحيات لانقاذهم من الغرق.

وأوضح أحد الناجين وهو من سكان البريج أنّ معظم من كان في المركب ثم إنقاذهم باستثناء احد المفقودين والذي ثم العثور على جتته وهو من سكان قطاع غزة.


وكالات