{{قرىً مدمّرةً لن تسقطَ منَ الذاكرة}}

                            
 قضاء يافا
       

 شعر:عاطف ابو بكر/ابو فرح
-------------------------------------------------------
ما عادَتْ يافا للبحرِ عَروساً مُنذُ سنينْ
في يافا البحرُ كما الميناءُ حزينْ
بطَشَ بيافا وَقُراها المحْتَلُّونْ
كانتْ قلْباً للمُتوسِّطِ ،كالوردةِ بينَ مدائنهِ
فأعادوها للخلْفِ قُرونْْ
كان الليمونُ بلَيْلكِ يافا كَنُجومٍ في الليْلِ تُضيءُ،
ولكنْ منذُ الهجرةِ يبْكي ،ما زالَ اللّيْمونْ
يافا كانتْ للثوَّارِ حُصونْ
كانتْ دوْماً للأبطالِ عرينْ
كلُّ طُغاةِ التاريخِ غزوها،لكنْ قهَرَتْهمْ ،وكثيرٌ منهمْ
في تُرْبَتها مدْفونْ
آهٍ لو تنْطِقُ يافا ،كم منْ ملْحَمَةٍ صنَعَتْ ستَرونْ؟
في يوْمٍ ما حاصرَها جُنْدُ الإفْرنْجِ،شهوراً لم تستسلْمْ
وأخيراً بعدَ فراغِ ذخيرةِ فرسانِ البلدةِ والتموينْ
خرجَ كُماةُ البلدةِ خلْفَ الأسوارِ ، وقاتلَ كلُّ منهمْ حتّى
رحَلوا مُجْتَمعبنْ
لكنْ كم كان ذهولُ الأعداءِ،فقد وجدوا فيها كلَّ الباقينْ؟
قد قتلوا أنْفسهمْ،كي لا يأخُذهمْ جنْدُ الأعداءِ ،كمثلِ
عبيدٍ مأسورينْ
لسْتُ أرى الأمرَ هنا،هل كان حراماً أم كان حَلالاً
منْ مِنْظارِ الدينْ؟
لكِنِّي أنْظرُ للأمرِ منَ الناحيةِ الأخرى،كم كانوا
أهْلَ ثباتٍ وكِراماً يأبونَ الذِلَّةَ جَبَّارينْ؟
وكذاكَ الأهلُ جميعاً بفلسطينْ

ليسَ فلسطينيٌّ أبداً منْ قالَ إذا حمِيَ وَطيسُ
الحربِ لقائدهِ،إذْهبَ أنتَ فقاتلهمْ معَ ربِّكَ فأنا
لسْتُ بمَجْنونْ
فحقيقاً أشرفنا مَنْ للحربِ بخوضونْ
أو عنْ أطْهرِ أرضِ بارَكها الرحمنُ يذودونْ
وجهاراً وبأعلى الأصواتِ يقولونْ
سنُقاتلُ حتّى نحنُ نكونْ ،أو ذاكَ المحتلُّ يكونْ
لكنْ ما زالَ أهاليها والبحرُ وشوارعها والبيّاراتُ بضادٍ
واضحةٍ يَحْكونْ
وَأغانينا ما زالَ الأهلُ يغَنُّونْ
وإذا دارَ الأعداءُ لهمْ ظَهْراً يبْكونْ
لكنَّ الوعدَ سيأتي،والنصرَ كشمسٍ في عِزِّ الظُهْرِ تَرونْ
وقُرى يافا وبنَفْسِ الأسماءِ ستَبْنونْ
وقرىً أخرى وبأسماءِ الشهداءِ تُضِيفونْ
فالتاريخُ إذا لم يُمْهَرْ بدماءٍ،تاريخٌ مشكوكٌ فيهِ وملعونْ
معَ كلّ شهيدٍ يسْقُطُ مِنَّا ،نتَقدَّمُ خُطواتٍ نحوَ النصرِ
على صُهْيونْ
----------------------------------------------------------------------
شعر:عاطف ابو بكر/ابو فرح
٢٠١٩/١/١٦
ملاحظة:أدناه ،قرى وبلدات فلسطين التي دمّرها الصهاينة
في قضاء يافا بعد الأحتلال،لتكون في الذاكرة لنا جميعاً
وخاصةً اولادنا،ليحفظوها عن ظهر قلب،وسأورد عبرالشعر
كلّ أقضية فلسطين وقراها المدمرة كتوثيق،ولتخصيب الذاكرة
وللتعريف بما صنعه الأعداء وبتاريخ بلادنا،،
قرى قضاء يافا المدمّرة(٢٣)قرية:-
الحرمُ،والسوالمةُ،ودِيارُ العدسِ،وإجْليلُ(الشماليةُ والقِبليةُ)
والمُوَيْلحُ،والشيخُ مؤنسٍ،والمُرُّ،والحماسينُ(الشرقيةُ والغربيةُ)
وحرشةُ،وكفرُعانةَ ،وفجّةُ،والمسعوديةُ،وسَلَمةُ،ورنْتبيةُ،والخيريةُ،
والعبّاسيةُ،وساقيةُ،وبيْتُ دجنٍ،والسافريةُ ،ويازورْ،،