كنوز نت نشر بـ 11/01/2019 07:14 pm  



حيفا | بقلم : الاعلامي عمري حسنين 

 "نورة الأمورة" مهنتها إسعاد الأطفال وصناعة الترفيه 


داخل ذاكرة كل انسان هناك شريط من الذكريات خاص جدا بمرحلة الطفولة، والتي جلها تكون سعيدة وتحمل في طياتها تعابير المرح والفرح والمغامرة، ربما لأن مرحلة الطفولة هي المركز الأساسي في صقل شخصية كل انسان وتطوير مهاراته الابداعية ومواهبه.

 و في ظل هذا التزاحم الالكتروني الذي يغزوا عالم أطفالنا ويلحق به الضرر، لابد للأطفال من مساحة حرة للتمتع بالأنشطة المتنوعة والعروض والفعاليات التي ترسم أبعاد تفكيرهم وإبداعهم، وتضع خطوط عميقة لشخصياتهم وتفرغ طاقاتهم بطريقة ترفيهية مدروسة تتوافق مع احتياجاتهم العمرية والاجتماعية والنفسية، هذه النشاطات تندرج تحت منظور التعليم اللامنهجي والذي له أثر كبير في تجديد الطاقات لدى الطفل وتعزيز ثقته بنفسه وخفض مستوى التوتر والقلق لديه، كما أنها تعمل على تنمية قوى الطفل الجسدية والذهنية والخلقية والاجتماعية و الابداعية، لما تحتويه من نشاطات متنوعة ومهارات تفاعلية ومشاركات تمنح الطفل الشعور بالثقة في النفس والقدرة على التفاعل.

والأجمل من كل ذلك هو المناسبات السعيدة التي نرفقها بفعاليات وفقرات خاصة بأطفالنا تجعل منها ذكرى جميلة لا يمحوها الزمن من مخيلاتهم، خاصة وان كانت بمشاركة شخصيات كرتونية محببه لديهم..



وعندما يدور الحديث عن دمية صغيرة تجدست في شخصية"منار سمعان" الملقبة ب "نورة الأمورة" التي تحترف صناعة الفرح وخلق أجواء الحماس والتفاعل لدى الأطفال وعائلاتهم عند مشاركتها لهم أعيادهم وفعالياتهم ومناسباتهم المختلفة، لتترك بصمة جميلة في نفوس الأطفال وذكريات لا تنسى.

وعندما ترى الأطفال يلتفون حول "نورة الأمورة" بتفاعل وحماس شديد، حينها تعلم بأن صناعة الترفيه وخلق أجواء المرح والمتعة لدى الأطفال تتطلب مهارات خاصة وإمكانيات تعبيرية وقدرات فنية أهمها القدرة على الأستحواذ على انتباه الطفل.


الفنانة المبدعة "منار سمعان" من حيفا، عاشقة عالم الأطفال وخيالهم منذ صغرها، كانت تشارك أفراد عائلتها أعياد ميلادهم وتقيم الفعاليات والمسابقات للكبار والصغار، حيث كانت أول مشاركة لها في عيد ميلاد ابنة أختها "ميرال" ومن هناك انطلقت وأصبحت تتلقى اتصالات تطالبها بإحياء العديد من المناسبات مثل اعياد الميلاد، ويوم الطفل العالمي، وعيد الأم، وورشات العمل، واعياد الميلاد المجيدة، وذلك لأدائها المهني وتفاعلها الكبير ونشاطها في عملها، وأفكارها الخلاقة في احياء الفعاليات والمناسبات.. وبدعم زوجها والأهل والأصدقاء تسير نورة الأمورة بخطى ثابتة نحو التألق الدائم والنجاح لتحقيق حلمها بالوصول الى العالمية.

"نورة الأمورة" هي الخيار الأمثل لأجواء من الفرح والبهجة في مناسبات أطفالكم.. وفي جميع اعيادكم واحتفالاتكم ومناسباتكم السعيدة، من خلال الأنشطة والتحديات والألعاب الممتعة التي تملأ أطفالكم بالحماس والمغامرة في عالم من الفرح الإثارة .