كنوز نت نشر بـ 10/01/2019 09:17 pm  



التحدي


يهزمني الواقع
وأعترف
يشعر أنه ينتصر
وعلي
لا يعلم سر عنادي
وأبقى
أتحدي به الكون
وأحيا
لا أخشى أحد أبدا
وأقوى
علاقتي مع الله رحمة
وايماناً
يضيق بي الحال
وأتمزق
أهرب لذات العيون
وأكتشف
في كل مرة أتامل
وأنتظر
فرح وفرج ونصر
وحقاً
لا أميل للكذب
ونبضاً
يدفعني لهناك
وعشقاً
بحور تكتب هنا
وسراً
أتركها للعقول
وفرحا
بما أراه عمقا
وأسعد
كلمات وكلمات
وحروف
كثيرا ما تسأل
وعزفاً
نغم حزين يجمع
ويترك

سمفونية الفكر
وتحرث
الأرض لنا فعلا
وفخراً
السماء تحرسنا
وتحلم
تبعث الشمس لنا
وتشرق
خجولة يا عمري
وتبكي
دموعك هي الغالية
ونقهر
نعيش حياة اليوم
ونتسرع
صراع النفوس تحول
وأجرم
بحق الانسان والوطن
وسنعود
لك يوما يا أنت
وحراً

بقلم كرم الشبطي
أنه الألم يا حبيبتي
هو من فرق بيني وبينك
سامحيني وإن غضبتُ منكِ
لكني دوماً سأبقى العاشق
الثائر المتيم بإسم الورد
كما كانت الروح تحلم وترسم
تحول البيت لبيتين وانشققت
أصبحت أسكن هنا وانتِ تسكنين هناك
يا لك من قدر أحمق ومجنون يا أنت
كم ظلمت الحب وهو صغير ودعوته للهجرة
لماذا فعلت كل هذا وحرمت الروح من ذاتها
جعلتني أصرخ وأناجي في كون لم يسمع ولم يرى
تحكمه التقاليد القديمة ونحن الأسرى بين جدران الحقيقة
وأي حقيقة هذه تسمح لنا بالبعد وتسألنا عما يجرحنا ويؤلمنا

بقلم كرم الشبطي