امرأة تعرض زوجها للبيع مقابل 18 يورو


أثارت امرأة ألمانية جدلًا واسعًا بعدما عرضت زوجها للبيع عبر شبكة الإنترنت مقابل 18 يورو فقط.
وذكرت صحيفة "ذا صن" البريطانية أن المرأة عرضت بيع زوجها على موقع "إيباي" الإلكتروني بـ 18 يورو فقط، لأنها "سئمت" من نظرته السلبية للأمور، على حد قولها.

وقالت المرأة البالغة من العمر 40 عامًا، من مدينة هامبرغ، في إعلانها إنها متزوجة منذ 7 سنوات، إلا أنها أدركت الآن أنها وزوجها "لا ينتميان لبعضهما البعض بعد الآن".
وكتبت الزوجة، التي تعرف نفسها بالاسم المستعار "دورتي لي"،: "عزيزاتي السيدات، إلى من يهمها الأمر، خلال اليومين الأوليين لعيد الميلاد، أدركت أننا ببساطة لا ننتمي لبعضنا بعد الآن. أريد ترك زوجي، ويسرني أن نتفاوض بشأن السعر".

وأضافت: "لا مقايضة، ومن فضلكم الاستفسارات عبر البريد الإلكتروني".

وقالت إنها وضعت السعر عند 18 يورو لأنه رقم حظها.

وأوضحت المرأة أن زوجها لم يكن يعلم بشأن الإعلان، حتى نشرت الصحيفة البريطانية خبرا بشأنه.
وأفادت الزوجة الألمانية لصحيفة "Hamburger Abendblatt" المحلية أن الإعلان تم التفاعل معه بإيجابية، وتلقت وجوهًا تعبيرية ضاحكة من المتابعين.
وأوضحت أنها لم تكن تنوي خلق دراما من الإعلان، مضيفة أن الغرض منه هو بعض التسلية. 


الاناضول