الحكومة الفلسطينية تقرر وقف استيراد الخضار والفواكه من اسرائيل


قررت الحكومة الفلسطينية اليوم الخميس، منع دخول جميع أنواع الخضار والفواكه والدواجن إلى الأسواق الفلسطينية، تماشياً مع مبدأ حماية المنتج المحلي وحماية المزارع الفلسطيني، وتحقيقاً لسياسة الحكومة بدعم صمود المزارع الفلسطيني، واتخاذ الجانب الإسرائيلي قرار أحادي لمنع دخول الخضار والفواكه الفلسطينية إلى الأسواق الإسرائيلية.

وأهاب المجلس بجمهور المواطنين والتجار العمل على التعاون من أجل إنجاح هذا القرار وحماية المنتج والاقتصاد الوطني.


وكان مؤخرا صدر قرار من وزارة الزراعة الاسرائيلية بمنع ادخال الخضار والفواكه من الضفة الى داخل الخط الاخضر.

 وأصدر وزير الزراعة الاسرائيلي اروي ارئيل، قراراه هذا رغم معارضة جهاز "الشاباك" الذي رأى بدوره أن قراراً كهذا لا يساعد في استعادة الهدوء بعد موجة التصعيد الاخيرة.

وتسبب  القرار الإسرائيلي، أثر على قطاع الزراعة الفلسطينية، إذ تعد السوق الإسرائيلية، مستوردا رئيسا للزراعة الناتجة في الضفة الغربية.

ومن أبرز الزراعات المصدرة للسوق الإسرائيلية، البندورة والبطاطا والخيار والفلفل بأنواعه، وعديد أصناف الأعشاب الطبية، إضافة إلى الليمون.
يذكر أن حجم المنتجات الزراعية التي تصدر من الضفة الى اسرائيل تبلغ نحو 280-300 طن يومياً.

ويبلغ متوسط قيمة الصادرات الزراعية إلى الخارج، نحو 250 مليون دولار سنويا، منها قرابة 100 مليون قيمة الصادرات الزراعية إلى السوق الإسرائيلية.
ومن أبرز الصادرات الإسرائيلية الزراعية إلى الضفة الغربية، الليمون والبندورة، والعنب، والأفوكادو، والفراولة والبطيخ، والفلفل بأنواعه، واللوزيات، والجزر والخس والتفاح.