عمَّمَ النّاطق الرّسميّ لدار البلديّة في مدينة باقة الغربيّة، الطّيّب غنايم، خبرًا بشأن نشاطات ترفيهيّة بادر لها قسم الشّبيبة، نوردُ نصَّهُ: 

"باقة مدينة السّلام": اختتام مهرجان ترفيهيّ بمشاركة آلاف الأطفال


عقدت بلديّة باقة الغربيّة، يوميّ الجمعة والسّبت الأخيرين، مهرجان "باقة مدينة السّلام" التّرفيهيّ التّربويّ، الذي اشتملَ على العديد من الفعّاليّات والنّشاطات التّرفيهيّة التي قدّمتها فرقٌ ومجموعات فنيّة من مختلف البلاد، ليشارِكَ في المهرجان آلاف الطّلّاب من مدينة باقة الغربيّة والقرى المجاورة لها.

وقد تخلّل المهرجان على فعّاليّات مميّزة، مثل السّيرك الأفريقيّ، فرقة "فوزي موزي"، فرقة "فنتازيا"، فرقة "السّرّيس" للدبكة الشّعبيّة، فرقة "العزف الإيقاعيّ" وفرقة رقص الباليه، إضافةً إلى الألعاب المنفوخة وغيرها من النّشاطات التّرفيهيّة التّربويّة التي أثلجت قلوب آلاف الأطفال وأهاليهم.

ويُشارُ إلى أنّ هذه الفعّاليّات، برمّتها، تُقَدِّمُهَا بلديّة باقة الغربيّة، بالمجان، دون دفع أيّ رسومٍ تُذكر، وذلك في سبيل إتاحة هذه النّشاطات لكافّة الشّرائح المجتمعيّة. وتعمل دارُ البلديّة على تحصيل ميزانيّات من الوزارات المختلفة، من أجل تفعيل برامج من هذا القبيل.


ورحّبَ رئيس بلديّة باقة الغربيّة، المحامي مرسي خالد أبو مخّ، بنجاح هذا المهرجان الكبير، مشدّدًا على أنّ "هذه النّشاطات الهامّة لشريحة أطفالنا، باتت طقسًا ثابتًا في عملنا في بلديّة باقة الغربيّة، إيمانًا منّا بأهميّة الاستثمار في هذه الطّاقات الصّغيرة الخلّاقة"، وأضاف رئيسُ البلديّة أنّ "قسم الشّبيبة، بإدارة فادي مواسي، يستثمر جلّ طاقاته من أجل تحصيل المزيد والمزيد من النّشاطات والفعّاليّات، من أجل استجلاب مشاريع هادفة، مثل مهرجاننا الأخير هذا".