كنوز نت نشر بـ 03/11/2018 06:28 pm  



من الحق للرمق



من الحق للرمق
فقدناك يا صدق
بقبق بطة بقبق
إصطادها العدو
بدم عزاء الكل
آه وآه يا فكر
غدر زمن القهر
غاب فيه العشق
هل بوحل الظلام
نجدف لحال غرق
ما بين الهموم
وعزفنا للحروف
كتبتهاالقصيدة
نثرتها باسمها
غاب عنها الأمل
رحلت وضل النبض
يحاكي صورة ألم
لن تنسى الذاكرة
انسان عاش للوطن
حلم وتمدد وتأمل
رسم خياله حقيقة
إعادة لعبة كبيرة
منهجها قتل وربح
شعارها خداع وكذب
وآه يا رب الكون
كلما إكتشفنا بها
تشتعل نار من وهج
أي صدقة تطفئ الأم
فقدت إبنها الشهيد
أين هي رزان الملاك
متى ستعود يا بشر
كيف سنرسم البسمة
علي طفل قطعت يداه
وآخرهم بترت قدماه
ابكي يا عين باحساس

لا تهابي صرخة الحياة
ملعون من ظلم الناس
ضحك عليهم عرق دساس
باطن عفن تاريخ السم
شربناه ونحن الإشتياق
باسم المقاومة نزفنا
دفعنا المليون ضريبة
سنوات وعمر وقدرأحمق
كانت حياة لهم هناك
وكان هنا الموت دمار
شتان لمن صاغ الفكرة
كسب لعب عليها شيطان
كالعادة نكتشف متأخراً
أننا أعراب وليس عرباً
يضحك علينا باستهزاء
سجين وكرس ما يملك به
حفر نفق وخرج منه سراً
دفنه بعد وقع الإتفاق
متحججا وصياغته للأعداء
رعاية الانسانية للشعب
لا يملك أدنى المقومات
أخيراً تذكروا الخيبات
كأنك لم تقم من الفراش
نمت نوما عميقاً ونسيوك
يا وطن رسم نهر الكلمة
هم وحدهم أكلوا البطة
تركونا للبحر والأمواج
تعصف من الذهن والقلم
مجرد مضية أنهت الفيلم
ونعود من جديد للمسرح
نصفق لهم ونغني ونفرح
بعد ما أغلقوا الباب
عدنا للإسترخاء ننتظر
حجبوا شمس الإستصراخ
بما قدم و نحن الغضب

بقلم كرم الشبطي