كنوز نت نشر بـ 28/10/2018 06:40 pm  



بلدية شفاعمرو تقوم بايداع الخارطة الهيكليّة لدى اللجنة المحليّة واللوائيّة للتخطيط والبناء


الخارطة توفّر حلولا سكنيّة لأكثر من 96 الف مواطن لغاية العام 2050


أعلنت بلديّة شفاعمرو عن إيداع الخارطة الهيكليّة الشاملة لمدينة شفاعمرو لدى اللجنة اللوائيّة للتخطيط والبناء في الشمال واللجنة المحليّة جفعوت الونيم. 

وتتضمّن الخارطة توفير حلول سكنيّة للمدينة لقرابة 96,400 مواطن لغاية العام 2050، إلى جانب توفير مناطق صناعيّة وتجاريّة ومساحات خضراء وتحويل المدينة إلى مركز حضري وثقافي وسياحي على المستوى القطري.


وقال السيّد امين عنبتاوي، رئيس بلديّة شفاعمرو: "لقد عملنا على مدار سنوات مع بذل جهود جبّارة ليرى هذا المشروع النور، وها هي جهودنا تتكلل بالنجاح. 

نحن فخورون بهذا الإنجاز التاريخي الذي سيضمن تحويل شفاعمرو إلى مدينة عصرية ومركزيّة تضاهي أهم المدن في البلاد. هذا هو حجر الأساس لتطوير مدينة شفاعمرو في كافة المجالات سواء السكن، الثقافة، السياحة، الصناعة، التجارة، المساحات الخضراء وغيرها".

وتشمل الخارطة الهيكليّة تطوير حي شرقي جديد، ذو طابع حضري، مع تنمية متعدّدة المجالات، وخلق هيكل مدني واضح يربط ما بين كافة أجزاء المدينة، مع التركيز على التواصل ما بين مختلف الأحياء وما بين مركز المدينة وأجزاءها المختلفة. 

وتركّز الخارطة كذلك على تقوية وتعزيز مركز المدينة وتطوير أحياء سكن جديدة، إلى جانب تنظيم بنية المواصلات في المدينة ودمجها ببنية المواصلات الإقليميّة.

ومن الجدير بالذكر أنّ الخارطة تضمن رفع جودة الحياة اليومية لسكان المدينة في جميع المجالات، ومن شأنها خلق وتقوية الحيز العام المديني والذي يشمل مناطق خضراء، مبانٍ عامة، شوارع تجارية وسكنية، يستعملها أبناء البلد بدون أي فرق في الجندر، الجيل، الحي وغيره، بما يعزز الانتماء الى الحيز العام والمدينة.