كنوز نت نشر بـ 12/10/2018 08:00 pm  


6 شهداء برصاص الجيش الإسرائيلي شرقي غزة‎


استشهد 6 فلسطينيين، وأصيب 140 آخرون، اليوم الجمعة، برصاص الجيش الإسرائيلي، قرب الحدود الشرقية لغزة، أثناء مشاركتهم في مسيرات "العودة" السلمية.

وقال أشرف القدرة، الناطق باسم وزارة الصحة الفلسطينية في غزة، إن 6 شهداء ارتقوا جراء إصابتهم برصاص إسرائيلي، في مواقع متفرقة شرقي القطاع.
وأوضح القدرة أن من بين الشهداء الستة، أحمد إبراهيم الطويل (27 عاما)، ومحمد عبد الحفيظ إسماعيل (29 عاما)، و أحمد أحمد أبو نعيم (17 عاما)، و (عبد الله برهم الدغمة(25 عاما) واثنين (مجهولا الهوية).

وأضاف أن 140 فلسطينيا آخرين، أصيبوا جراء استهدافهم بالرصاص الحي من قبل الجيش الإسرائيلي، في مواقع متفرقة من المنطقة الحدودية لقطاع غزة، بينهم 5 حالات وصفت بـ"الخطيرة".

ولفت أن من بين الإصابات 45 طفلًا، و8 سيدات، دون تقديم مزيد من التفاصيل.

وكان القدرة، قال في وقت سابق اليوم، في بيان آخر، إن عدد المصابين 85، قبل أن يعلن ارتفاع العدد. 


هذا وأعلن الجيش الإسرائيلي، الجمعة، قتله فلسطينيين، بزعم قيامهم بزرع قنبلة ناسفة وتفجيرها عند السياج الحدودي مع غزة، ومحاولة الوصول إلى موقع عسكري تابع له.

وقال الجيش، رصدت قواتنا عددا من المخربين تسلّقوا السياج (الحدودي) جنوب غزة، ⁩وقاموا بوضع عبوة ناسفة انفجرت وأشعلت السياج".
وأضاف: "بعد ذلك قام المخربون باجتياز السياج والاقتراب من موقع عسكري، حيث أطلق جنودنا النار باتجاههم، وأحبطوا محاولتهم، وقاموا بقتلهم جميعًا"، دون تقديم رقم محدد.