كنوز نت نشر بـ 11/10/2018 09:55 am  


الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا: 

"إسرائيل تمس بحقوق القاصرين الفلسطينيين"



ستراسبورغ، فرنسا: صادقت الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا نهائيا أول أمس (الثلاثاء) بغالبية 47 مؤيدا، 11 معارضا و4 ممتنعين على تقرير حول المعاملة التي يلقاها قاصرون فلسطينيون من جهاز القضاء الإسرائيلي. يشجب التقرير سياسة الاعتقالات الإدارية التي تمارسها إسرائيل بحق القاصرين الفلسطينيين ويوجه اللوم إليها بسبب المس بحقوق القاصرين وسجنهم لفترة طويلة في المنشآت العسكرية دون تقديمهم للمحاكمة، وإرهابهم وتهديدهم وأخرى. 

وقالت رئيسة بعثة الكنيست إلى الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا (بمشاركة وزارة الخارجية)، عضو الكنيست عاليزا لافي (يش عتيد) خلال خطابها أمام الجمعية: "لقد بلغ النفاق ذروته، عندما كنتم قد تفرغتم لكتابة التقرير في الغرفة المكيفة، قتل مواطن إسرائيلي في مركز تجاري بأيدي "قاصر" تريدون حمايته. 
وعندما تستنكرون وتدينون اعتقال الإرهابيين المحتمَلين فإن إسرائيليين آخرين قتلا في مكان عملهم".